نافذة على الحرب

إصابة امرأة بقصف في حيس والقوات المشتركة تُخمد نيران حوثية في التحيتا والدريهمي جنوبي الحديدة

متابعات:

كثفت مليشيا الحوثي، اليوم الأربعاء، من استهدافها اليومي الأحياء والقرى السكنية في المديريات المحررة جنوبي الحديدة متسببة بإصابة امرأة في مدينة حيس.

وأفادت مصادر في الإعلام العسكري التابع للقوات المشتركة العاملة في الساحل الغربي، أن المليشيا الحوثية استهدفت بنيران أسلحتها الرشاشة المتوسطة عيار 14.5 والأسلحة عيار 12.7 أحياء سكنية عدة في مدينة حيس.

وأوضحت المصادر أن المواطنة جمعة جنيد البريجي الخريبي 40 عاما، أصيبت بنيران الحوثيين، جراء استهدافهم لمنزلها بسلاح معدل البيكا.

في غضون ذلك تعرضت منطقة الجبلية التابعة لمديرية التحيتا لقصف مدفعي شنته مليشيا الحوثي استهدفت من خلاله عدد من القرى السكنية ومزارع المواطنين.

ووفقا للمصادر فإن المليشيا الحوثية أمطرت القرى السكنية والمزارع في مناطق متفرقة من الجبلية بقذائف مدفعية الهاون الثقيل عيار 120 بشكل عنيف، إضافة إلى ما نفذته من عمليات قنص واستهداف هستيري بعيار 14,5 وعيار 12.7 ومعدل البيكا طالت منازل المواطنين.

وذكرت المصادر أن المليشيا شنت بالتزامن قصفا بأسلحتها المتوسطة صوب الأحياء السكنية في مركز مديرية التحيتا، تمكنت القوات المشتركة من تحديد مصادر النيران والرد عليها في الحال.

وأكدت المصادر أن القوات المشتركة ردت على مصادر النيران بضربات مركزة في عمق مواقع بقايا جيوب المليشيا الحوثية وتمكنت من إخمادها.

في السياق ردت القوات المشتركة على نيران حوثية مماثلة استهدفت مديرية الدريهمي، وكبدتها خسائر فادحة في العتاد والأرواح.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى