رياضة

رسمياً.. بينتو مدربا لمنتخب الإمارات ويوفنتوس يمدد عقود بوفون وكيليني

متابعات:

أعلن الاتحاد الإماراتي لكرة القدم أمس الاثنين تعاقده مع المدرب الكولومبي خورخي لويس بينتو لقيادة المنتخب الأول، دون توضيح تفاصيل.

وسيحل بينتو (67 عاماً) بديلاً للصربي إيفان يوفانوفيتش الذي أقيل في أبريل الماضي دون خوض أي مباراة حيث تعطلت خططه للتأهل لبطولتين كبيرتين بسبب فيروس كورونا المستجد.

وقال الاتحاد الإماراتي عبر تويتر: “مجلس إدارة اتحاد الكرة يوجه الأمانة العامة بإكمال إجراءات التعاقد مع الكولومبي خورخي لويس بينتو ليتولى مهمة تدريب منتخبنا الوطني الأول للفترة المقبلة”.

وكانت أفضل إنجازات بينتو حين قاد كوستاريكا للتأهل لدور الثمانية بكأس العالم 2014 بعد مسيرة رائعة حتى خسر بركلات الترجيح أمام هولندا. كما سبق له تدريب منتخبي كولومبيا وهندوراس.

وسيكون بينتو مكلفا بقيادة الإمارات للتأهل لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

الاتحاد الإنجليزي يخسر 300 مليون إسترليني

أعلن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أمس الاثنين أنه سيلغي 124 وظيفة زائدة عن حاجته، في ظل الأزمة المالية الناجمة عن جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأشار الاتحاد إلى أنه لن يتمكن على الإطلاق من تعويض الأموال التي خسرها.

وفي بيان نشره الاتحاد بموقعه على الإنترنت، قال مارك بولينجهام الرئيس التنفيذي للاتحاد إن إجمالي الخسائر سيصل على الأرجح إلى نحو 300 مليون جنيه إسترليني (370 مليون دولار).

وأضاف: “ربما بدا الأمر وكأن كرة القدم نجت من العاصفة بعودة منافسات كرة القدم للرجال من جديد”.

وتابع: “لكن لسوء الحظ، تأثر الاتحاد الإنجليزي بشكل كبير خلال الأشهر القليلة الماضية، وخسرنا مبالغ مالية كبيرة لا يمكننا تعويضها أبداً”.

وأضاف: “نتوقع أيضاً أن تتأثر العديد من مصادر دخلنا المستقبلية لفترة طويلة”.

في سياق أخر أعلن نادي يوفنتوس الإيطالي، مساء أمس الاثنين، تمديد عقود الثنائي المُخضرم جانلويجي بوفون حارس المرمى، والمدافع جورجيو كيليني.

وبحسب الموقع الرسمي للنادي، فإن تمديد عقود الثنائي، سيكون لمدة موسم واحد، حتى صيف 2021 المقبل.

وأضاف البيان: “هناك لاعبون لا يحتاجون لتقديم، والأبطال تتحدث قصصهم عنهم، وعلاقتهم بالقميص أبدية، فهم أمثلة على أرض الملعب وفي غرفة تبديل الملابس، وقادة وحاملي جينات للنادي”.

يُذكر أن يوفنتوس يعتلي صدارة ترتيب الكالتشيو برصيد 69 نقطة، وبفارق 4 نقاط عن الوصيف لاتسيو.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق