رصيف

أمهات وأهالي المختطفين بتعز: نفتقد لفرحة الأعياد وذوينا في سجون الحوثي

تعز ـ”الشارع”:

نفذت أمهات وأهالي المختطفين في محافظة تعز، وقفة احتجاجية صباح اليوم الأربعاء، أمام مبنى المحافظة، للمطالبة بإطلاق سراح جميع المختطفين من سجون مليشيا الحوثي الانقلابية.

وقال بيان صادر عن الوقفة الاحتجاجية، إن 305 مختطفاً من أهالي مدينة تعز، لا يزالون يقبعون في سجون مليشيا الخوثي الانقلابية، ويتعرضون فيها للتعذيب وسوء المعاملة، من بينهم 31 مختطفاً مريضاً يعانون الأمراض دون تلقيهم العلاج اللازم الذي ينقذ حياتهم.

وأشار البيان إلى وجود حالات اشتباه بإصابة مختطفين بفايروس كوفيد-19 في سجن الصالح بمدينة تعز؛ في ظل عدم عدم وجود رعاية صحية لازمة للحد من انتشار الفيروس في أوساط المختطفين.

وأضاف أن الأعياد تأتي تباعاً وتمر المناسبات السعيدة وأمهات وأبناء وزوجات المختطفين والمخفيين قسراً يفتقدون للفرحة والسعادة في ظل اختطاف واخفاء ذويهم في السجون دون مسوغ قانوني أو أخلاقي، مطالباً الأمم المتحدة ومبعوثها الأممي ومنظمات حقوق الإنسان المحلية والدولية بالضغط على جماعة الحوثي للإفراج عن جميع المختطفين والمخفيين قسراً دون قيد أو شرط.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق