رصيف

إنقاذ 21 حالة غرق بسواحل حضرموت بينهم 4 أجانب

“الشارع”ـ متابعات:

نجحت قوات خفر السواحل بحضرموت في تنفيذ الخطة الأمنية الميدانية التي أعدتها لتأمين الشريط الساحلي خلال موسم نجم البلدة السياحي للعام 2020م، دون تسجيل أي حالات وفاة بحوادث الغرق.

وقال مركز إعلام خفر السواحل، إن إجمالي حوادث الغرق التي تمكنت قوة البحث والإنقاذ من إنقاذها بلغت 21 حالة، بينها 3 يحملون الجنسية السورية، وشاب يحمل الجنسية الاندونيسية، و11 حالة غرق تم إنقاذها من أبناء محافظة حضرموت، و6 حالات تم إنقاذها لمواطنين من المحافظات الأخرى.

وأوضح قائد قوات خفر السواحل بحضرموت المقدم سالم عوض النموري، أن قطاع المكلا احتل المرتبة الأولى لحالات الغرق، بـ15 حالة، وفي الريان شحير 4 حالات، وتم إنقاذ حالة في الشحر، وحالة في القطاع الشرقي.

وقال النموري، إن الخطة الأمنية الميدانية، لتأمين الشريط الساحلي خلال موسم نجم البلدة

جندي في سواحل حضرموت يراقب مواطنون يمارسون السباحة

السياحي لهذا العام، نجت بفضل تكاتف قوة التشكيل البحري والمشاة والتوجيه المعنوي بخفر السواحل والفرق التطوعية والجهات ذات العلاقة ممثله بالأمن العام ومكتب الصحة العامة والسكان بساحل حضرموت.

وأشار المقدم النموري إلى أن قيادة خفر السواحل أعدت خطة محكمة لتأمين الشريط الساحلي، من خلال تقسيمها سواحل المدن إلى قطاعات والقطاعات إلى مربعات بحسب مساحة السواحل، لسهولة السيطرة عليها، وتوزيع القوام البشري والآليات والمعدات في المربعات التابعة للقطاعات كلاً بحسب حاجته.

وأضاف، أنه للمرة الأولى في موسم البلدة حددت قوات خفر السواحل أماكن خاصة بالعوائل والنساء في كافة القطاعات.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق