أخبار

المحكمة الجزائية في عدن تعيد ملف قضية اغتيال العميد الحمادي إلى النيابة لاستكمال التحقيقات

عدن- “الشارع”:

‏أقرت المحكمة الجزائية المتخصصة، في مدينة عدن، في أولى جلساتها، اليوم الأربعاء، للنظر في قضية اغتيال العميد عدنان الحمادي، قائد اللواء 35 مدرع، إعادة ملف القضية إلى النيابة لاستكمال التحقيقات.

وقررت المحكمة إعادة ملف قضية الشهيد الحمادي إلى النيابة المتخصصة، بناءً على طلب محامي أولياء الدم، نجيب الحاج، الذي حضر الجلسة، وذلك من أجل استكمال القضية، وإضافة بقية المتهمين.

وألزمت المحكمة، النيابة بإعادة استكمال الملف، إلى حين عقد الجلسة القادمة، المقررة في الأول من أكتوبر المقبل، بعد أن قدّم محامي أولياء الدم تحفظاته بشأن اختفاء مستندات ‏من ملف القضية.

وقدم الحاج الكثير من النقاط الجوهرية، تضمنت اختفاء عدد من المستندات والأدلة من ملف القضية، وقرن الأدلة على اختفاء هذه المستندات والأدلة من واقع الملف ومحاضر النيابة، وخاصة في الصفحات 128و129 من التحقيقات.

وفي الجلسة، عقبت النيابة بتسليم كل هذه الأوراق والمستندات، وملف القضية، ولا مانع من إعادة الملف إلى النيابة لاستكماله، واستكمال الإجراءات.

وكان زكريا الحمادي، نجل العميد الحمادي، اتهم النيابة العامة، قبل شهر من الآن، بتحويل قضية والده قائد اللواء 35 مدرع، العميد عدنان الحمادي، الذي اغتيل في مطلع ديسمبر من العام المنصرم، إلى المحكمة، دون استكمال إجراءات التحقيقات وجمع الاستدلالات، ورفع الملف من قبل النيابة إلى المحكمة مجتزأ، وانتزع منه أكثر من 350 مستنداً.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق