نافذة على الحرب

القوات الحكومية تحرر تبتي الشائف والمهتدي بصرواح وسط استمرار المواجهات في جبهات جنوب مأرب

مأرب- “الشارع”:

حققت القوات الحكومية، مسنودة بمقاتلين قبليين، اليوم الأربعاء، تقدمات ميدانية جديدة، بعد مواجهات عنيفة مع مليشيا الحوثي الانقلابية، في الجبهة الغربية من محافظة مأرب.

ونقل مراسل “الشارع” في مأرب عن مصادر ميدانية قولها، إن القوات الحكومية، مسنودة بمسلحين قبليين، ودعم من مقاتلات التحالف العربي الجوية؛ استعادت السيطرة على تبتي الشائف والمهتدي، في مديرية صرواح.

وأوضحت المصادر، أن القوات الحكومية شنت هجمات عنيفة على مواقع تمركز الحوثيين في الشائف والمهتدي، أعقبتها مواجهات عنيفة، استمرت لعدة ساعات، انتهت بدحر العناصر الحوثية منها، وتمركز القوات الحكومية ومقاتلي القبائل فيهما.

ووفقاً للمصادر، فإن القوات الحكومية شنت، بالتزامن، قصفاً مدفعياً مكثفاً على مواقع وتجمعات مليشيا الحوثي، في جبهة المخدرة، شمالي المديرية، وفي سوق صرواح أيضاً.

وأفادت المصادر، أن المواجهات وغارات التحالف العربي الجوية، خلّفت سقوط عشرات القتلى والجرحى، في صفوف الحوثيين، علاوة على تدمير آليات وأطقم قتالية (سيارات).

في سياق متصل، قالت مصادر ميدانية أخرى لـ “الشارع”، إن الجبهة الجنوبية في مأرب شهدت، اليوم، استمراراً للمواجهات بين القوات الحكومية ومقاتلي قبائل مراد، بقيادة اللواء مفرح بحيبح، قائد محور بيحان، وبين مليشيا الحوثي الانقلابية.

وأوضحت المصادر، أن المواجهات تركزت في أطراف مديرية ماهلية ووادي المناقل، التابع لمديرية رحبة، إضافة إلى عدد من المناطق الواقعة بين مديريتي رحبة وجبل مراد.

وبحسب المصادر، فإن المواجهات تزامنت مع سلسلة غارات جوية شنتها مقاتلات التحالف العربي، استهدفت بها تعزيزات وتجمعات للمليشيا، في العديد من مناطق الجبهة الجنوبية.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق