نافذة على الحرب

تطهير مساحات واسعة من مناطق مديرية موزع من ألغام مليشيا الحوثي

“الشارع”- متابعات:

تمكّن الفريق 25 التابع لمشروع “مسام” من تأمين 80% من منطقة “الضويحة”، التابعة لمديرية موزع، غربي محافظة تعز، من الألغام والعبوات الناسفة التي خلفتها مليشيا الحوثي الانقلابية.

وقال المهندس عبدالخالق أبو حاتم، قائد الفريق 25 مسام، إن “هناك أخباراً طيبة وواعدة لأهالي منطقة الضويحة التابعة لمديرية موزع، بمحافظة تعز، بعد تمكن فريقه من تأمين 80٪ من مساحة هذه المنطقة”.

وأوضح، أن فريقه كلف بالعمل في منطقة الضويحة في أغسطس الماضي، بعد تلقي بلاغات بسقوط قتلى وجرحى من سكان المنطقة، جراء انفجار ألغام زرعتها مليشيا الحوثي بين الأشجار.

وأضاف أبو حاتم، أن “فريقه تمكن من نزع وإتلاف أكثر من 60 لغماً أرضياً كانت جميعها مزروعة في أماكن احتطاب المواطنين، ومناطق رعي مواشيهم، ومداخل الطرق المؤدية إلى منازلهم”.

وأفاد أن “عمل الفريق 25 مسام لا يقتصر على تأمين الحقول والمناطق الملغومة، بل إن فريقه يقوم بالاستجابة لأي بلاغات من قبل السكان المحليين تفيد بعثورهم على ألغام خارج نطاق عمل الفريق، وفوراً يتم الاستجابة للبلاغ والنزول لأي منطقة عثر فيها على فخاخ الموت المتفجر لتأمينها، بهدف الحد من سقوط ضحايا وحماية حياة المدنيين”.

وعملت العديد من الفرق الهندسية التابعة لمشروع مسام في المديرية على تطهير العديد من المناطق، حيث عمل الفريق 20 مسام، على تأمين منطقة المترب بشكل كامل، كما تمكن الفريق 23 مسام من نزع 2151 لغماً وقذيفة غير منفجرة في مديرية موزع، خلال الأسبوع الماضي.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى