محليات

ورشة عمل في سيئون حول “واقع التعليم الأهلي بوادي حضرموت وآفاق تطوره”

سيئون- “الشارع”:

نظم مكتب وزارة التربية والتعليم بوادي وصحراء حضرموت، الاثنين، في مدينة سيئون ورشة عمل حول “واقع التعليم الأهلي بوادي حضرموت وآفاق تطوره”.

واستعرضت ورشة العمل أربع أوراق، حيث قدم الورقة الأولى مدير إدارة المشاركة المجتمعية ورياض الأطفال والتعليم الأهلي بمكتب التربية، فهمي محضار الحبشي، وحملت عنوان “المأمول من التعليم الأهلي بوادي حضرموت”.

وتناولت الورقة الثانية، المقدمة من مدير إدارة التوجيه التربوي بمكتب وزارة التربية والتعليم، عطاس أحمد العيدروس، دور التوجيه التربوي في الإشراف على التعليم الأهلي”.

كما تطرقت الورقة الثالثة، التي قدمها مدير إدارة الشؤون القانونية بمكتب الوزارة، فائز كرامة باجبير، إلى الوضع القانوني للمدارس الخاصة والأهلية.

وحملت الورقة الرابعة عنوان “الدور الفعال للمدارس الأهلية والتحديات التي تواجهها وكيفية علاجها”، وقدمها رئيس مجلس إدارة مدارس الرسالة الأهلية، فؤاد باربود.

وفي افتتاح الورشة، أشار وكيل محافظة حضرموت لشئون الوادي والصحراء، عصام الكثيري، إلى أهمية الورشة التي تأتي في ظل أزمة تمر بها البلاد وانعكست على مناحي الحياة، لافتاً إلى أن السلطة المحلية خصصت قرابة 7 مليون دولار من حصة مبيعات نفط حضرموت لمشاريع البنية التحتية للتربية والتعليم، لتهيئة البيئة والظروف المحيطة بالعملية التربوية والتعليمية، للمساهمة في إعطاء نتائج مثمرة وتخرج أجيال متسلحة بالعلم والمعرفة تقود دفة الوطن مستقبلاً إلى بر الأمان.

من جانبه، أوضح مدير عام مكتب وزارة التربية والتعليم بوادي حضرموت والصحراء، الدكتور محمد أحمد فلهوم، أن التعليم الأهلي شريك حيوي وفعال مع المكتب، مشيراً إلى أن 8 آلاف طالب وطالبة، يدرسون بالمدارس الأهلية وكذا 580 معلماً ومعلمة.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق