رصيف

اشتباكات في وسط العاصمة الأرجنتينية أثناء مراسم وداع مارادونا

وكالات:

 اندلعت، أمس، اشتباكات بين الشرطة الأرجنتينية ومشجعي كرة القدم، الذين اصطفوا أمام “قصر كاسا روسادا” الرئاسي، وسط العاصمة بوينس آيرس، حيث تجري مراسم وداع أسطورة كرة القدم، دييغو مارادونا.

وأظهرت لقطات، بثت عبر تلفزيون محلي، عبوات غاز مسيل للدموع، على ما يبدو، وأفراداً من شرطة مكافحة الشغب يحاولون إبعاد المتفرجين الذين حاولوا الوصول لجثمان مارادونا.

وأصطف آلاف المتفرجين على امتداد كيلومترين تقريباً، في شوارع بوينس آيرس، منذ الساعات الأولى من صباح الخميس، لإلقاء نظرة الوداع على مارادونا، قبل مراسم الدفن.

وتوفي أسطورة كرة القدم، بطل العالم الأرجنتيني، دييغو مارادونا، يوم الأربعاء، عن عمر ناهز 60 عاماً، بعد صراعه مع مشاكل صحية مختلفة.

وأعلنت سلطات الأرجنتين حداداً ثلاثة أيام بسبب وفاته. ومن المقرر أن تجري مراسم دفن جثمان مارادونا في مقبرة بيليا فيستا في ضواحي بوينس آيرس مساء الخميس، لكن المراسم قد تؤجل إلى الجمعة نظراً للعدد الكبير من المشجعين الراغبين في إلقاء النظرة الأخيرة عليه.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق