أخبار

الكهرباء في عدن على وشك الخروج عن الخدمة وعمال المصافي يبادرون لإنقاذ الموقف

عدن- “الشارع”:

يهدد نفاد الوقود المخصص لمحطات توليد الكهرباء، في مدينة عدن، بتوقفها عن العمل خلال الساعات المقبلة، وسط انخفاض في التوليد، وزيادة في ساعات الانقطاعات للتيار، إلى خمس ساعات في اليوم.

وقالت مصادر مطلعة لـ “الشارع”، إن العشرات من عمال مصافي عدن نفذوا، أمس الأربعاء، مبادرة ذاتية بتجميع ما يقارب من 1000 طن متري من مادة الوقود من خزانات المصافي.

وأوضحت المصادر، أن عملية الضخ للوقود المجمع، الذي تراكم خلال الفترة الماضية، بدأت مساء أمس، إلى محطات التوليد، كدفعة إسعافية، لتفادي أي عملية توقف مفاجئ، وضمان استمرار تشغيلها.

وأضافت المصادر، أن عمال المصافي تداعوا لتنفيذ هذه المبادرة، بعد أن وردت أنباء تفيد باحتمال توقف محطات التوليد في عدن.

إلى ذلك، أفادت “الشارع” مصادر مطلعة أخرى في مؤسسة الكهرباء، أن المنظومة الكهربائية في عدن على وشك الخروج عن الخدمة بسبب نفاد كميات الوقود من محطات التوليد.

وأكدت المصادر، أن إجمالي التوليد انخفض إلى 71 ميجا وات، فيما بلغت ساعات الانقطاع خمس ساعات، مقابل ساعتين تشغيل.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى