آخر الأخبارفي الواجهة

حيمة تعز.. أُم تحمل بندقية وتمنع اختطاف طفلها ذي الـ4 سنوات ونساء يتجمعن داخل منزل أرادت مليشيا الحوثي تفجيره

  • المليشيا تحكم السيطرة على المنطقة بعد مجازر مروعة بحق الأهالي قُتل وأُصيب واختُطف فيها 140 شخصاً ودمر 19 منزلاً

  • نقل 30 مختطفاً بينهم أطفال إلى سجون المليشيا في ذمار وتواصل مطاردة أسر شردتها باتجاه شرعب

تعز- “الشارع”:

ارتفعت حصيلة ضحايا مجزرة مليشيا الحوثي بحق أبناء منطقة الحيمة، شمالي تعز، إلى 10 قتلى، و31 جريحاً، غالبيتهم من النساء والأطفال، واختطاف أكثر من 100 شخص، بينهم 13 طفلاً، وتدمير 19 منزلاً بالقصف المدفعي، بينها 3 منازل تم تفجيرها بعبوات ناسفة .

وقالت مصادر محلية لـ “الشارع”، إن ميليشيا الحوثي الانقلابية تمكنت، أمس الأحد، من السيطرة الكاملة على منطقة الحيمة، بعد خمسة أيام من المواجهات مع الأهالي.

وأوضحت المصادر، أن قرى ومناطق الحيمة ساد فيها الهدوء، أمس، في ظل انسحاب عشرات العربات والأطقم العسكرية الحوثية من المنطقة، بالتزامن مع استمرار ملاحقة المليشيا لعشرات الأسر التي شردتها، وصولاً إلى منطقة الزواقر في التعزية، والقرى المجاورة التابعة لمديرية شرعب السلام.

وأفادت المصادر، أن مليشيا الحوثي نقلت أكثر من 30 مختطفاً، بينهم أطفال، من أهالي الحيمة تعز، إلى سجونها بمحافظة ذمار، وأجبرت العشرات من أهالي المنطقة على التصريح لوسائل إعلامها أن ارتكابها الجرائم في المنطقة يأتي في سياق عمل اللجنة الأمنية التابعة لها للقبض على مطلوبين أمنياً.

وذكرت المصادر، أن عناصر المليشيا حاولت، أمس الأول السبت، اختطاف طفل يبلغ من العمر (4 سنوات) في الحيمة، للضغط على والده بتسليم نفسه، إلا أن والدته رفضت تسليمه للمليشيا، وأغلقت المنزل على نفسها وتسلحت ببندقية للدفاع عن طفلها ونفسها.

وبحسب المصادر، فإن جموع من المليشيا حاولت أيضاً تفجير منزل المواطن أحمد محمد سرحان، الكائن في قرية الأكمة السفلى، التابعة لعزلة الحيمة، إلا أن نساء القرية تجمعن في المنزل ورفضن الخروج منه، فتراجعت المليشيا عن تفجيره.

وتداول ناشطون صورة لطفلة حزينة من أهالي منطقة الحيمة، وهي تجلس على ركام منزلها الذي فجرته المليشيا، خلال الأيام الماضية، محتضنة لوسادة عثرت عليها بين أكوام الدمار.

وقال مركز تعز الحقوقي، في بيان له، أمس، إن “مليشيا الحوثي اختطفت 144 مواطناً، بينهم 13 طفلاً اختطفتهم المليشيا كرهائن، وداهمت 109 منازل، فيما دمرت 19 منزلاً، وتضررت منازل أخرى جراء القصف والقنص والاجتياح المسلح بالدبابات والآليات المدرعة”.

وأوضح المركز، أن الحملة الحوثية ارتكبت مجازر وحشية على مرأى من العالم، وأن سكان وأهالي الحيمة شمال تعز استنفدوا كل السبل في إيصال مناشداتهم واستغاثتهم على مدى أربعة أيام”.

وأشار، إلى أن مليشيا الحوثي تستبيح منذ أواخر الأسبوع الفائت قرى الحيمة، بعد حصارها على مدى 4 أيام، واقتحامها بأكثر من 60 طقماً ومدرعات مصفحة ودبابات ومدافع.

وذكر المركز، أن كل تلك المذابح حدثت في ظل تجاهل متعمد من المنظمات الدولية في الأمم المتحدة والتدخل الإنساني لإنقاذ السكان في الحيمة من جرائم حرب مروعة ترتكبها المليشيا الحوثية.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق