سياسة

البرلمان اليمني: قرار إدراج الحوثيين على لائحة المنظمات الإرهابية سيكون له مردود كبير على السلم والأمن الدوليين

متابعات:

أشاد البرلمان اليمني، بقرار الإدارة الأميركية إدراج ميليشيات الحوثي المدعومة إيرانياً على لائحة المنظمات الإرهابية، ووضع قيادتها على قائمة الإرهاب الدولي.

وقال بيان صحفي صادر عن مجلس النواب، “إن القرار الصادر عن وزير خارجية الولايات المتحدة، المتضمن إدراج ميليشيات الحوثي الانقلابية على لائحة المنظمات الإرهابية مدللاً بالحيثيات المبنية على الحقائق والوقائع، التي ستقدمها الخارجية الأمريكية للكونجرس، ليصدر قراره بذلك، وإن العالم قد أدرك وتأكد له حقيقة الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران”.

وأشار بيان البرلمان، إلى “ما تقوم به الميليشيات الحوثية من تدمير لليمن أرضاً وإنساناً، وما تشكله من خطرٍ على السلم والأمن الدوليين، التي كان آخرها الجريمة الإرهابية التي نفذتها المليشيات بمطار عدن الدولي، واستهدفت من خلالها الحكومة وصالة الاستقبال بالمطار المدني، وراح ضحيتها العشرات من المدنيين الموظفين والمسافرين وموظفي منظمات إنسانية”.

وأضاف، أن “هذا القرار سيكون له مردود كبير على السلم والأمن الدوليين، وسيدفع بهذه الميليشيات للجلوس على مائدة المشاورات، واحترام الاتفاقات والمعاهدات التي كانت تضرب بها عرض الحائط، بعد كل توقيع مباشرة، غير مبالية بالمواقف الدولية والقرارات الأممية، بل وتحديها الصارخ للعالم”.

وناشد البرلمان اليمني، برلمانات العالم لدعم هذه الخطوة، ودفع حكومات بلدانها باتخاذ موقف تدين الميليشيات الحوثية ومن يقف وراءها، من أجل أن تنعم الإنسانية باليمن بالأمن والاستقرار، ويزول الخطر الذي يهدد الأمن والسلم الدوليين.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق