نافذة على الحرب

إتلاف وتفجير 1513 لغماً حوثياً وذخيرة غير متفجرة في ذو باب

متابعات:

نفذ المشروع السعودي “مسام” لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام، السبت، عملية إتلاف وتفجير جديدة في مديرية ذو باب بالساحل الغربي، لـ1513 لغماً وقذيفة غير متفجرة، ليصل بذلك عدد عمليات الإتلاف التي نفذتها فرق مسام في الساحل الغربي إلى 43 والـ95 لمشروع مسام في اليمن.

وشملت عملية الإتلاف على 92 لغماً مضاداً للدبابات، و12 لغماً مضاداً للأفراد، كما شملت 224 قذيفة منوعة، و489 فيوزاً متنوعاً، و692 ذخيرة متنوعة، بالإضافة إلى صاروخي طيران، وعبوتين ناسفتين، وفق ما أكده المهندس يحيى عاطف، القائم بأعمال فريق جمع وإتلاف القذائف، في تصريح لمكتب مسام الإعلامي.

وقال المهندس يحيى عاطف سعيد، إن الألغام والقذائف التي تم إتلافها، تم نزعها من قبل فرق مسام العاملة في مديريات المخا، الوازعية، العمري، كهبوب، جبال الشيخ سعيد، الخوخة، الحنيشية، وغيرها من القرى والمناطق في الساحل الغربي.

ونفذ عملية الإتلاف فريق جمع القذائف بإشراف خبراء مسام، وبحضور مدير المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام في محافظة عدن، العميد قائد هيثم.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق