آخر الأخبار

إصلاح تعز يعلن عن مشروع انقلابي جديد والسعي للإطاحة بالمحافظ نبيل شمسان

تعز- “الشارع”:

كشف حزب الإصلاح (الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين في اليمن)، عن تنفيذ خطوات إجرائية وسياسية بهدف الزعم في إحداث تغيير في المحافظة، وانتخاب محافظ جديد لها، والإطاحة بمحافظها الحالي نبيل شمسان.

وحدد التكتل الوطني للأحرار، وهو مكون شبابي يحظى بدعم كامل من حزب الإصلاح، وتشرف على إدارته قيادات إصلاحية، حدد الحادي عشر من فبراير 2021م كموعد لانتخاب محافظ لمحافظة تعز، بالتزامن مع ذكرى ثورة 11 فبراير الشعبية.

وأعلن التكتل عما أسماه “مشروع خطوات سياسية عملية اجتماعية وثورية، لاختيار محافظ لمحافظة تعز”، وتحت شعار “تعز، خطوات نحو تنفيذ مخرجات الحوار الوطني”، مبرراً دعوته بضرورة أن تحكم تعز نفسها بنفسها.

وقال التكتل، في بيان له، وزع على منصات التواصل الاجتماعي خلال اليومين الماضيين، إنه “سيبدأ بتنفيذ خطوات عملية لتنفيذ هذا المشروع، بدءاً بتشكيل لجنة انتخابات من المكونات الشبابية المشهود لها بالنزاهة، وعمل شروط للمرشح المطلوب كمحافظ لتعز من نسيج المقاومة ومن قدم التضحيات من أجل تعز وكرامتها وعزتها”.

وأوضح البيان، أن “التكتل سيقوم بعد صلاة الجمعة المقبلة، في ساحة الحرية، بفتح باب الترشح وفقاً للشروط التي سيعلنها، واستقبال الطعون، قبل إجراء الانتخابات في 11 فبراير 2021م”.

وأضاف، أن “التكتل سيتولى التواصل ومراسلة رئاسة الجمهورية، بإصدار قرار بالمحافظ المنتخب بشكل شعبي، ومن أبناء تعز”.

وذكر، إنه “في حال عدم التجاوب سيعمل على تنظيم ضغط جماهيري واسع، مع من أسماه بمرشح الجماهير، وإيقاف التعامل مع محافظ المحافظة نبيل شمسان”.

واليوم (الجمعة) رفع قيادات في الصف الأول لحزب الإصلاح في المحافظة، شعارات مناوئة لمحافظ تعز نبيل شمسان بعد تأديتهم صلاة الجمعة في “ساحة الحرية”.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق