نافذة على الحرب

أبين.. قائد حزام لودر يؤكد جاهزية قواته وأبناء القبائل في التصدي لأي أعمال إرهابية

لودر- “الشارع”:

قال قائد قوات الحزام الأمني قطاع مديرية لودر، العقيد عبدالله عمر الدماني، إن قواته في أتم الجاهزية القصوى للتصدي لأي أعمال إرهابية تستهدف أمن واستقرار المدينة.

وأوضح الدماني، في تصريح صحفي له، الأربعاء، أن جميع قبائل لودر مستعدة لمساندة قوات الحزام الأمني والمقاومة الجنوبية والضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه زعزعة الأمن والاستقرار في المدينة بشكل خاص، والمنطقة بشكل عام.

ويأتي هذا التصريح للعقيد عبدالله عمر الدماني، بعد برقية أرسلها قائد قوات الحزام الأمني العميد عبدالطيف السيد إلى رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي، أكد فيها على استعداد قواته لبدء معركة تطهير المناطق الوسطى في أبين من “مليشيات الإخوان”، حد قوله.

كما تأتي هذه التصريحات والاستعدادات لقوات الحزام الأمني وقبائل المنطقة الوسطى في أبين، عقب التوترات التي تشهدها منطقة خبر المراقشة ومدينة أحور.

وكانت رئاسة هيئة المجلس الانتقالي الجنوبي عقدت، الأربعاء، اجتماعاً قالت فيه، إن كل الخيارات مفتوحة أمام القوات المسلحة الجنوبية في كل مكان لحماية وحداتها ومنتسبيها، داعية في الوقت نفسه جميع الوحدات العسكرية والأمنية الجنوبية إلى رفع مستوى اليقظة والجاهزية القتالية، والتصدي لأي أعمال عدوانية.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى