آخر الأخبار

مأرب.. معارك كر وفر في “الكسارة” وعملية نوعية للقوات الحكومية في “المشجح”

مأرب- “الشارع”:

تواصلت المعارك العنيفة بين القوات الحكومية بمساندة رجال القبائل، وبين مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة إيرانيًا، الأحد، بجبهات غربي محافظة مأرب، شمالي شرق البلاد.

وقال مصادر عسكرية لـ “الشارع” إن معارك ضارية شهدتها جبهة الكسارة، في مديرية صرواح، بين الطرفين، جراء هجمات مكثفة لمليشيا الحوثي يقابلها هجمات عكسية للقوات الحكومية.

وأفاد أحد المصادر، أن المليشيا الحوثية شنت هجوماً كبيراً على قوات الجيش المتمركزة في موقع “تبة الأمن”، التي سبق أن تم تحريرها السبت الفائت، وتمكنت المليشيا من استعادة السيطرة عليها.

وأوضحت المصادر، أن القوات الحكومية تمكنت تمكنت خلال الساعات القليلة الماضية من استعادة السيطرة على مواقع مهمة في جبهة الكسارة، أبرزها تبتي الطالب، والمعترضة.

ويحسب المصادر، فقد أسفرت المواجهات المسلحة عن سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف مليشيا الحوثي الانقلابية، بينهم اللقيادي الحوثي صالح بن علي عايض الشريف، المعين من قبل الميليشيات مديراً لمديرية ‎مجزر، وعدداً من مرافقيه، علاوة على تدمير نحو 5 أطقم وعربات حوثية.

وذكرت المصادر، أن مدفعية القوات الحكومية تعزيزات للمليشيا الحوثية في الخط الرابط بين جبهتي الكسارة، والمشجح، كانت قادمة من مفرق الجوف، ما أسفر عن تدمير طقمين ومقتل جميع من كانوا على متنها.

إلى ذلك، خاضت القوات الحكومية معارك عنيفة ضد المليشيا الحوثية في جبهة المشجح، إثر هجمات خاطفة وعمليات نوعية تنفذها.

ونقل مراسل “الشارع” عفي مأرب، ن مصدر ميداني قوله: إن القوات الحكومية نفذت عملية التفاف ناجحة على مواقع للمليشيا الحوثية في جبهة المشجح، وكبدتها 20 قتيلاً على الأقل، وعشرات الجرحى، إضافة إلى تدمير وإحراق أطقم قتالية حوثية كانت في تلك المواقع.

وتزامنت المعارك مع سلسلة غارات جوية لمقاتلات التحالف العربي استهدفت مواقع وتجمعات وآليات حوثية في مناطق مختلفة من المحافظة، كبدت المليشيا خسائر كبيرة في العتاد والأرواح.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى