أخبار

تعيين مبعوث أممي جديد إلى اليمن وغريفيث يتسلم أكبر منصب إغاثي في العالم

“الشارع”- متابعات:

أفادت وسائل إعلام أمريكية، مساء الثلاثاء، بتعيين مبعوث أممي جديد إلى اليمن بدلاً عن مارتن غريفيث.

وقالت مجلة فورين بوليسي، أن الأمم المتحدة ستعلن خلال الساعات القادمة عن تعيين مارتن غريفيث وكيلاً للأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية.

وأضافت، أن المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن حاليًا مارتن غريفيث سيتولى أكبر وكالة إغاثة تابعة للأمم المتحدة وهو منصب يعد من أهم الوظائف الأكثر نفوذاً في المؤسسة.

وأضافت المجلة أن غريفيث ، 69 عامًا ، سيكون خامس بريطاني يشغل منصب وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية منذ عام 2007، وهي واحدة من خمس وظائف في الأمم المتحدة يشغلها تقليديًا مواطنون ينتمون للدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن، الصين، فرنسا، روسيا، الولايات المتحدة ، بريطانيا، ولديهن حق تولي المناصب العليا للأمم المتحدة التي تشرف على التنمية الاقتصادية وحفظ السلام ومكافحة الإرهاب والشؤون السياسية.

وأشار المجلة إلى أن غريفيث سيحصل على لقب منسق الإغاثة الطارئة للأمم المتحدة.

وفشل غريفيث في إقناع الحوثيين بمقابلته مؤخرا، حيث أشارت فورين بوليسي إلى أن غريفيث أبدى اهتمامًا بتولي مهمة جديدة، وفقًا لمسؤولي الأمم المتحدة.

وذكرت وكالة “رويترز” نقلا عن مصادرها أنه تم اختيار مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن مارتن غريفيث، لمنصب منسق الشؤون الإنسانية والإغاثة في حالات الطوارئ بالمنظمة الدولية.

وسيحل غريفيث مكان البريطاني مارك لوكوك الذي يشغل هذا المنصب منذ 2017.

وقد امتنع متحدث باسم الأمم المتحدة عن التعليق على هذه الأنباء.

وكان غريفيث أعرب في بيان سابق له، عن إحباطه المتزايد من الجهود المبذولة للتفاوض على وقف إطلاق النار، مستشهداً بالهجوم الحوثي الذي استمر لمدة عام على مدينة مأرب، مضيفا: “لقد كنا نناقش هذه القضايا منذ أكثر من عام الآن، لسوء الحظ، لسنا في المكان الذي نود أن نكون فيه للتوصل إلى اتفاق.”

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى