سياسة

وزير الخارجية السعودي: الحوثيون رفضوا مبادرة وقف إطلاق النار وصعدّوا هجماتهم على مأرب

 العربية.نت – “الشارع”:

قال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، اليوم الثلاثاء، إن مليشيا الحوثي الانقلابية تعمدت التصعيد وهاجمت مأرب، في رفض واضح لمساعي تحقيق السلام في اليمن.

وأوضح فرحان، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره النمساوي، أن المملكة قدمت مبادرة استراتيجية لوقف إطلاق النار في اليمن، وأنها حريصة على وقف الحرب في اليمن، إلا أن الحوثيين رفضوا المبادرة.

وأفصح وزير الخارجية السعودي، أنه تحدث في النمسا عن التدخلات الإيرانية في المنطقة، وأن المملكة لديها رؤية مشتركة مع النمسا بشأن استقرار المنطقة.

وذكر المسؤول السعودي، أن المملكة تؤمن بالحوار بين الأديان، كما أنها ملتزمة مع المجتمع الدولي لمعالجة تحدي تغيرات المناخ.

من جهته قال وزير خارجية النمسا ألكسندر شالينبرغ إن الحوثيين (الذراع الإيراني في اليمن) على السعودية أمر غير مقبول، وأنه يتوجب على الحوثيين العودة لطاولة الحوار، مشيرا إلى أن السعودية تقوم بدور محوري ومهم في المنطقة.

وأضاف: “السعودية أكبر شريك لبلادنا في الشرق الأوسط، وأن مبادرات المملكة بشأن البيئة أثرت فينا بشكل كبير”.

وبخصوص الملف النووي قال وزير خارجية النمسا “نؤيد العودة للاتفاق النووي مع إيران وتعزيزه وتنفيذه”.

وخلال زيارة رسمية إلى العاصمة النمساوية فيينا، التقى وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان بن عبدالله، الاثنين، مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى