نافذة على الحرب

تصعيد حوثي وخروقات تستهدف الأعيان المدنية في العديد من مناطق الحديدة

“الشارع”- متابعات:

قالت القوات المشتركة، إنها تمكنت، خلال الساعات الماضية، من إخماد مصادر نيران لمليشيا الحوثي استهدفت مناطق سكنية شرق مدينة الحديدة.

وذكر الإعلام العسكري التابع لها، أن مليشيا الحوثي استهدفت بمختلف الأسلحة المتوسطة مناطق سكنية في قطاع كليو16 شرق مدينة الحديدة بصورة عشوائية.

وأشار، إلى تعامل القوات المشتركة مع خروقات المليشيا الحوثية بضربات حاسمة تكللت بإخماد مصادر النيران، وكبدتها خسائر مادية وبشرية.

وكانت القوات المشتركة، قد افشلت يوم أمس محاولات حوثية لإعادة ترتيب دفاعاتها في شارع صنعاء والخمسين داخل مدينة الحديدة. بالتزامن مع إخماد تحركات حوثية في الجاح لقي على إثرها عددا من العناصر الحوثية مصرعهم وجرح آخرين.

كما جددت مليشيا الحوثي، اليوم الخميس، من استهداف، منازل المواطنين في مدينة التحيتا جنوب الحديدة بالأسلحة المتوسطة.

وأفاد الإعلام العسكري، أن المليشيا فتحت نيران اسلحتها المتوسطة على منازل المواطنين الواقعة جنوب مركز المديرية بشكل كثيف. مخلفة حالة من الخوف والهلع في أوساط الأهالي. كما سبق ذلك، استهداف حوثي مماثل على  مزارع المواطنين في المديرية ذاتها.

وفي حيس، قال الإعلام العسكري، إن مليشيا الحوثي فتحت نيران اسلحتها على الأحياء السكنية ومنازل المواطنين في مدينة حيس جنوبي الحديدة.

كما لفت، إلى أن الاستهداف الحوثي لمدينة حيس، تركز على الأحياء السكنية ومنازل المواطنين وسط المدينة بصورة عشوائية، باستخدام  الأسلحة الرشاشة.

وتواصل مليشيا الحوثي، من خروقاتها في الحديدة، باستهداف الأعيان المدنية، والسكان المدنيين، مخلفة المئات من القتلى والجرحى بينهم نساء وأطفال.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى