آخر الأخبار

القوات الجنوبية تكسر هجوم حوثي مباغت في يافع وتستعيد عربة عسكرية وأسلحة وذخائر

لحج- “الشارع”:

كسرت القوات الجنوبية مسنودة برجال القبائل، اليوم الجمعة، هجوماً شنته مليشيا الحوثي الانقلابية، على مناطق يافع.

وقالت مصادر عسكرية لـ “الشارع”، إن المليشيات الحوثية شعت هجمات مباغتة على مواقع القوات الجنوبية في منطقتي “ردمان والحدق” التابعتين لكلاً من مديريتي الحد في لحج، وسباح التابعة لمحافظة أبين، إلا أن القوات الجنوبية تصدت للهجمات وألحقت في صوف المليشيا خسائر في الأرواح والعتاد.

وأوضحت المصادر، إلى أن المواجهات أسفرت عن مقتل 5 من عناصر المليشيا وإصابة آخرين، بالإضافة إلى أسر عدد من عناصر

كسر هجوم  حوثي في يافع
جثتان لعناصر من مليشيا الحوثي المهاجمة في يافع

المليشيا بينم قيادي ميداني، وكذلك إحراق طقم عسكري تابع للمليشيا واستعادة عربة عسكرية وأسلحة وذخائر متنوعة، فيما سقط قتيل من قوات الدعم والاسناد يدعى فارس الشوحطي، وجرح 3 آخرين.

وأفادت المصادر، أن القوات الجنوبية أجيرت العناصر الحوثية المهاجمة على التراجع، فيما جثث عدد من عناصر المليشيا  لا زالت مرمية في مناطق المواجهات، في ظل حديث عن وساطات محلية لتسليم جثث قتلى مليشيا الحوثي.

وأشارت إلى أن المليشيا استهدفت بقذائف المدفعية القرى القريبة من منطقتي ردمان والحدق، اسفرت عن اضرار مادية بمنازل وممتلكات المواطنين دون وقوع ضحايا مدنيين جراء القصف الحوثي.

وذكرت المصادر، أن تعزيزات عسكرية من قوات ألوية الدعم والإسناد والحزام الأمني ومسلحين قبليين توجهت صوب مناطق المواجهات من أجل التصدي لمحاولات المليشيا ومنعها من إحراز أي اختراق في المنطقة.

 إلى ذلك قال المركز الإعلامي للدعم والإسناد، إن القوات الجنوبية في يافع مسنودة برجال القبائل تصدت لمحاولة هجومية حوثية فاشلة على مواقع في منطقة الهضبة، حاولت من خلالها التسلل إلى أحد الجبال المطلة على منطقة العرقة.

وذكر المركز، أن قوات من اللواء الرابع دعم وإسناد بقيادة هدار الشوحطي تصدت للهجوم الحوثي، وكبدت المليشيا الحوثية المهاجمة خسائر كبيرة، منها سقوط قتلى وجرحى في صفوفها واغتنام ما بحوزتها من آليات وأطقم عسكرية وعتاد.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى