آخر الأخبار

تواصل الهجمات الحوثية على مأرب وغارة جوية للتحالف تستهدف اجتماعا لقيادات حوثية في صرواح

مأرب- “الشارع”:

واصلت مليشيا الحوثي الانقلابية، اليوم الأحد، هجماتها العنيفة، على مواقع القوات الحكومية في جبهات عدة إلى الغرب من محافظة مأرب.

وقالت مصادر ميدانية لـ “الشارع”، إن القوات الحكومية أحبطت، اليوم، العديد من الهجمات الحوثية المتفرقة على مواقع تمركزها في مديرية صرواح.

وأوضحت المصادر، أن مواجهات عنيفة شهدتها العديد من مواقع القتال في صرواح، أعقبت الهجمات الحوثية.

وأضافت المصادر، أن الهجمات الحوثية تركزت على جبهتي الكسارة والمشجح، وأن القوات الحكومية تمكنت من التصدي لها ودحر العناصر المهاجمة.

وبحسب المصادر، فإن المواجهات تزامنت مع قصف مدفعي مركز، شنته القوات الحكومية، استهدف مواقع وتعزيزات حوثية. كما أسفرت المواجهات عن مقتل وإصابة العديد من عناصر المليشيا، وتدمير أليات قتالية حوثية.

في غضون ذلك، شنت مقاتلات التحالف العربي غارات جوية، استهدفت مواقع وآليات وتعزيزات حوثية، بمناطق مختلفة من الجبهتين، وفي ميسرة المديرية أيضاً. أسفرت عن تدمير نحو ثمانية أطقم قتالية (عربات عسكرية) ومصرع العشرات كانوا على متنها. وفقا لما أوردته المصادر.

كما ذكرت المصادر، أن مقاتلات التحالف، استهدفت أيضاً بغارة جوية اجتماعاً ضمّ عدد من قيادات المليشيا الحوثية في تبة المطار، بمديرية صرواح، أسفر عن مقتل العديد منهم.

وكانت مقاتلات التحالف الجوية، قد استهدفت تعزيزات حوثية في جبهة الكسارة، في وقت متأخر من مساء السبت. أسفرت عن تدمير عدة أطقم ومدرعة، ومقتل عشرات الحوثيين، بينهم قيادي حوثي يُدعى “عبده أبكر السفياني” الملقب “أبو نصر الله”. وفق مصادر متطابقة.

وفي الجبهة الشمالية الغربية من المحافظة، أفادت المصادر، أن مقاتلات التحالف العربي الجوية، أغارت على عدة مواقع وتحصينات للمليشيا الحوثية في مديريتي مدغل، ورغوان. أسفرت عن مقتل وإصابة العديد من عناصر المليشيا، وتدمير معدات قتالية.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى