سياسة

وزير الخارجية السعودي: الأولوية في اليمن تبقى لإحلال السلام

متابعات:

قال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، إن الأولوية في اليمن تبقى لإحلال السلام.

وأشار، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره النمساوي ألكسندر شاللنبيرغ، من الرياض، اليوم الأحد، على أن المسؤولية في الخراب تقع على عاتق الحوثيين. وفق ما ذكرته وسائل إعلام سعودية.

وأوضح، أن بلاده، “لن تتردد في الرد على أي استهداف حوثي، وأن الميليشيا الحوثية تهدد منشآت مدنية كمطار أبها الدولي ومنطقة الدمام”.

وأضاف: أن الرياض “كانت قدمت مقترحاً لوقف شامل للنار في اليمن، إلا أن الميليشيا الإرهابية لم تلتزم به، بل واصلت تهديد المدنيين”.

كما عبر الوزير السعودي، عن “رفض المملكة القاطع لاستخدام الميليشيا الحوثية الشعب اليمني كرهينة”.

وإذ نوه على أن “المملكة شريكة في مكافحة الإرهاب، وأنها ستعمل دوما مع حلفائها في هذا المجال. شدد على أن “إيران لم تحترم الاتفاق النووي”.

وأكد على دعم بلاده “للجهود الدولية لمنع إيران من امتلاك سلاح نووي”.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى