أخبار

مقتل شخصين وإصابة آخر خلال تفريق قوات أمنية للمحتجين في الشيخ عثمان وكريتر عدن

عدن- “الشارع”:

قتل شخص وأصيب آخر من المحتجين الغاضبين، مساء اليوم الأربعاء، أثناء محاولة قوات الأمن تفريق المحتجين المنددين بتردي الأوضاع المعيشية والخدمات في كريتر عدن.

وأفادت مصادر متطابقة، أن شخصا قتل وأصيب آخر برصاص قوات أمنية، مساء اليوم، بعدما أطلقت النار على محتجين غاضبين في مدينة كريتر بمديرية صيرة.

كما تحدثت المصادر، عن إصابة ثلاثة من أفراد الأمن في كريتر، إثر الصدامات التي اندلعت مع المحتجين.

وذكر الصحفي عبدالرحمن أنيس، في صفحته على “فيسبوك” أن شخصا قتل وأصيب آخر جرى نقلهما (القتيل والجريح)، إلى مستشفى بابل في كريتر.

وهتف المحتجون في مدينة كريتر، ضد القيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي ورئيس فرع عدن نزار هيثم، أثناء نزوله إلى المحتجين في محاولة منه للتفاهم معهم وتهدئتهم غير أنهم قابلوه بالهتافات ضده.

إلى ذلك، قالت مصادر أخرى، أن قوات أمنية  فرقت محتجين آخرين في شارعي القصر والسجن بمديرية المنصورة في عدن.

كما واصل المحتجون، في مديرية الشيخ عثمان، احتجاجاتهم مساء اليوم، وأغلقوا العديد من الطرقات في المديرية.

وتحدثت المصادر ذاتها، أن قوات أمنية حاولت فتح الطرقات وتفريق المحتجين، وأطلقت الرصاص الحي عليهم متسببة بمقتل أحدهم. ولم يتسنى التأكد من مصدر رسمي عن مقتل المحتجين في كريتر والشيخ عثمان.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى