آخر الأخبار

الحكومة لمجلس الأمن: الحوثي يمنع الغذاء والدواء عن 35000 مدنيا بينهم 9827 طفلاً في مديرية العبدية

عدن- “الشارع”:

قالت الحكومة، إن مليشيا الحوثي تمنع وصول الغذاء والماء والدواء عن حوالي 35000 مدنيا بينهم 9827 طفلاً في مديرية العبدية بمحافظة مأرب.

وأضافت في رسالة بعثها السفير عبدالله السعدي، اليوم الثلاثاء، إلى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، ومجلس الامن الدولي، أن ما لا يقل عن 9827 طفلاً في مديرية العبدية يعانون من سوء التغذية. منهم 2465 يعانون من سوء التغذية الحاد، بسبب الحصار الذي تفرضه مليشيا الحوثي على المديرية منذ أكثر من 20 يوماً.

واستعرضت الرسالة، التي تأتي قبل يومين من الجلسة التي يعقدها مجلس الأمن الدولي بشأن اليمن، الانتهاكات الجسيمة التي تمارسها مليشيا الحوثي بحق المدنيين، وتحديداً جرائمها بحق أبناء مديرية العبدية في محافظة مأرب. والمتمثلة بقصف القرى بالأسلحة الثقيلة والحصار المشدد على المديرية. والذي أدى إلى تفاقم الوضع الانساني بشكل مأساوي.

وقالت الرسالة: إن “مليشيا الحوثي تحرم 5300 عائلة (بإجمالي 35000 مدنيا) في العبدية من الحصول على الغذاء والماء والأدوية وحليب الأطفال. وهو ما أدى إلى موت ثلاثة مدنيين على الأقل حتى الآن”.

وأضافت، أن “نقص الغذاء والماء أجبر المدنيين على شرب مياه ملوثة، مما قد يؤدي إلى كارثة صحية في بلد لم يتعافى تمامًا من تفشي الكوليرا”. وفق وكالة الأنباء اليمنية (سبأ).

وتابعت: إن “ما لا يقل عن 9827 طفلاً في العبدية يعانون من سوء التغذية، منهم 2465 يعانون من سوء التغذية الحاد، بينما تحتاج 3451 امرأة إلى الرعاية الصحية، في الوقت الذي يحرم هذا الحصار 34 مريضًا من الوصول إلى الرعاية الصحية العاجلة، 23 منهم يعانون من الفشل الكلوي، و 11 مصابون بمرض السرطان”.

كما لفتت إلى أن منع المليشيات الحوثية الطواقم الطبية من الوصول إلى قرى المديرية، تسبب في كارثة طبية وصحية بين المدنيين.

وأشارت إلى أن عرقلة وصول المواد الغذائية والدوائية وعدم السماح للمنظمات الدولية والمحلية بإيصالها يعد انتهاك صارخ للقانون الدولي الإنساني يرقى إلى مستوى جريمة حرب.

واستطردت الرسالة بالقول، أن “مديرية العبدية تعرضت لهجمات حوثية عنيفة بلغت حتى الآن 2523 هجوم بالمدفعية والصواريخ البالستية والطائرات بدون طيار المحملة بالمتفجرات. أسفرت عن سقوط 135 ضحية على الأقل، بينهم 31 امرأة و 17 طفلاً. كما تواصل المليشيا في الوقت نفسه زرع الألغام الأرضية في المنطقة وحولها. بما في ذلك 4289 لغماً مضاداً للأفراد محرم دوليًا والذي أدى إلى مقتل أو تشويه أو جرح ما مجموعه 262 مدنياً منهم ما لا يقل عن 32 امرأة و 26 طفلا”.

وأوضحت، أن الحوثيين يمنعون المواطنين من التنقل داخل المديرية. كما يمنعون المدنيين بما فيهم المرضى والأطفال والنساء الباحثين عن الأمان من الخروج من المديرية. حيث اختطفوا 3278 مدنياً من أبناء العبدية الذين حاولوا الفرار إلى مناطق أخرى حتى الآن.

وناشدت الرسالة، الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي ادانة هذه الجرائم التي ترتكبها مليشيا الحوثي بحق المدنيين. كما طالبت منهم اتخاذ اجراءات حاسمة وعاجلة لرفع الحصار عن مديرية العبدية وإنقاذ أرواح آلاف المدنيين معظمهم من النساء والأطفال والمرضى، والسماح بتدفق المواد الغذائية والإمدادات الطبية، ووقف القتل الممنهج للمدنيين بالصواريخ الباليستية والطائرات بدون طيار وأنواع أخرى من الأسلحة، ومحاسبة مرتكبي هذه الجرائم.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى