مقالات رأي

أقبح مليشيات الرب

أكبر مهرجان للسفه والاستخفاف بمعاناة الناس.

مليارات الريالات تصرف على احتفالات سياسية باسم “المولد النبوي” من قبل ميليشيا ترفض دفع رواتب الموظفين للسنة الرابعة على التوالي، وتبيع الماء والكهرباء والوقود والغاز المنزلي لمواطنيها في السوق السوداء بثلاثة أضعاف السعر.

حتى داعش والقاعدة عندما سيطرت لم تصادر مرتبات الموظفين ولم تفتح أضخم سوق سوداء للماء والكهرباء والبترول والغاز المنزلي.

يقدم الحوثيون الأدلة القاطعة لليمنيين والعالم أنهم أقبح ميليشيات الرب على الإطلاق.

من صفحة الكاتب على “فيسبوك”

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى