أخبار

البنك المركزي يوجه شركات الصرافة بالربط الشبكي ويهدد بسحب تراخيص مزاولة العمل للمخالفين

عدن- “الشارع”:

وجه البنك المركزي اليمني ، مساء السبت، كافة شركات ومنشآت الصرافة العاملة في الجمهورية اليمنية، بالربط الشبكي لأنظمة الصرافين الآلية بالمركز الرئيسي للبنك المركزي اليمني في عدن،,

وأعطى البنك المركزي جميع شركات الصرافة في المحافظات المحررة، مهلة إلى نهاية شهر أكتوبر الجاري لربط أنظمتها بشبكة البنك المركزي في عدن.

وبحسب تعميم صادر عن البنك المركزي، إن الربط الشبكي لأنظمة شبكات التحويل منح البنك صلاحية كاملة للاطلاع على جميع العمليات المصرفية والمالية التي تقوم بها الشركات.

وأكد التعميم، أن الربط الشبكي بنظام الصرافة مع البنك المركزي يعتبر أحد الاشتراطات اللازمة لتجديد التراخيص، ومن يخالف سيتعرض لسحب تراخيص مزاولة عمل الصرافة بصورة نهائية.

وذكر، أن الربط الشبكي لأنظمة الصرافين مع البنك المركزي، جاء استناداً إلى قانون أعمال الصرافة رقم (19) لسنة 1995م والمعدل بالقرار الجمهوري بالقانون رقم (15) لسنة 1996م، وذلك لضرورة تنظيم نشاط أعمال الصرافة بما يؤدي إلى الحد من المخاطر المرفقة لنشاطها.

وأقرت الحكومة والبنك المركزي في عدن مؤخرا، حزمة من القرارات والإجراءات الجديدة، في إطار المساعي المبذولة لوقف استمرار تدهور العملة الوطنية أمام العملات الأجنبية.

كما أعلن المركزي اليمني عن إجراءات جديدة اتخذتها حكومة خلال اجتماع عقدته مع قيادة البنك في عدن مؤخراً، شملت تعليق تراخيص العمل لأكثر من 60 شركة ومنشأة صرافة في عدن، وإيقاف شبكات التحويلات المالية المحلية مؤقتا، وفرض رقابة واسعة على الصرافين وشبكات التحويلات..

 والأربعاء الفائت، أصدر البنك المركزي اليمني في عدن إعلانا تحذيريا لكافة التجار والمواطنين، حذرهم فيه بمنع فتح حسابات أو الاحتفاظ بأي حسابات أو أرصدة تحت أي مسميات لدى شركات ومنشآت الصرافة، قبل أن يعلن لاحقا فتح الاكتتاب في أدوات الدين العام (شهادات إيداع وودائع الوكالة) ابتداء من الأول من شهر نوفمبر القادم، على أن يكون آخر يوم لتقديم الطلبات في 28 أكتوبر الجاري.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى