آخر الأخبار

بعد ساعات من مقتل نجليه بقصف صاروخي حوثي.. الشيخ القبلي نمران: لا عزاء إلا في الوطن إذا ذهب وسنقاتل مادمنا نتنفس

“الشارع”- متابعات:

قال الشيخ عبد اللطيف القبلي نمران، في أول ظهور له بعد ساعات من مقتل اثنين من أبنائه ضمن 10 آخرين، بصاروخ حوثي استهدف منزله مساء أمس الخميس، “إنه لا عزاء إلا في الوطن”.

وذكر الشيخ القبلي نمران، وهو أحد أكبر مشايخ محافظة مأرب، “لا عزاء إلا في الوطن إذا ذهب أمّا نحن وأولادنا ففداء للدين

الشيخ عبداللطيف القبلي نمران

والوطن، وما دمنا نتنفس سنقاتل من أجل النصر الذي سيتحقق قريباً إن شاء الله”.

 وتابع، “إلى كل من يشعر أن ليّ عليه واجباً سنلتقي في الميدان”.

 واستهدفت، مليشيا الحوثي الانقلابية، أمس، منزل الشيخ القبلي نمران، في منطقة العمود بمديرية الجوبة، جنوبي محافظة مأرب، بصاروخ باليستي مما أدى إلى مقتل 12 مدنياً بينهم اثنان من أبنائه هما “بندر وهلال”، وإصابة آخرين.

 وبحسب مصادر محلية، فإن اثنين آخرين من أبناء الشيخ القبلي نمران سبق أن قتلا في مواجهات سابقة مع المليشيا الحوثية.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى