آخر الأخبار

القوات المشتركة تقترب من جبل رأس المطل على وادي نخلة في شرعب وتجتاح أولى مناطق الجراحي

الحديدة- تعز_ “الشارع”:

أفادت “الشارع” مصادر عسكرية متطابقة، أن طيران التحالف العربي دمَّر مساء،السبت، غرفة عمليات مليشيا الحوثي في جبل رأس المطل على وادي زبيد شمالاً، وادي نخله في شرعب جنوباً.

وأوضحت المصادر، أن القوات المشتركة باتت على مقربة من السيطرة النارية على الجبل الاستراتيجي المسمى باسم المديرية ذاتها (مديرية جبل راس) إحدى مديريات محافظة الحديدة.

وأشارت المصادر، إلى أنه بالتزامن مع ذلك واصلت القوات المشتركة تقدمها في اتجاه منطقة “البغيل” أولى مناطق مديرية الجراحي وصولاً إلى محطة (الحيسي)، بعد تأمينها مديرية حيس بالكامل.

وفي السياق، أكد مصدر ميداني أن طلائع القوات المشتركة بدأت منتصف ليل (السبت) بعملية اقتحام مدينة البرح مركز مديرية مقبنة غربي تعز، عقب سيطرتها على جبال الأعراف المطلة على أجزاء واسعة من منطقة البرح، وتمكنت من إحداث اختراق من اتجاه المدخل الغربي للمدينة.

إلى ذلك أفادت “الشارع” مصادر محلية، أن تعزيزات كبيرة لمليشيا الحوثي مرت، مساء السبت، من خط الستين شمالي مدينة تعز باتجاه مديرية مقبنة في الجانب الغربي من المحافظة، عقب تقدمات ميدانية للقوات المشتركة في المديرية التي تربط 3 محافظات تعز والحديدة وإب.

وأوضحت المصادر، أن التعزيزات القادمة من الحوبان ومحافظة إب شملت عشرات الأطقم على متنها عناصر حوثية بينهم أطفال، بالإضافة إلى 3 دبابات، مرت على دفعات باتجاه منطقتي الرمادة ومن ثم هجدة، وصولاً إلى مفرق العيار، القريب من مدينة البرح.

وذكر أحد المصادر، أن 3 من عناصر المليشيا، يرجح أنهم من أهالي المناطق الخاضعة لسيطرة المليشيا في تعز قفزوا من على متن طقم عسكري في سوق هجدة كان متوجهاً بهم برفقة آخرين ناحية جبهة البرح، وتمكنوا من الفرار وبحوزتهم أسلحتهم الشخصية.

وفي السياق قال شاهد عيان، إن دبابة حوثية وعدد من الأطقم توجهت، بعد التاسعة من مساء (السبت) من مفرق الرمدة في خط الستين باتجاه جبهة عصيفرة في الجانب الشمالي من المدينة.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى