آخر الأخبار

التحالف: دمرنا ورشاً للصواريخ الباليستية والمسيَّرات ومخازن تحت الأرض في صنعاء والقيادات الحوثية أهداف عسكرية مشروعة

عدن- “الشارع”:

قال التحالف العربي بقيادة السعودية في اليمن، التحالف أنه وضع القادة الحوثيين ضمن اهدافه العسكرية “المشروعة”، بمن فيهم المسؤولون عن الهجمات العدائية العابرة للحدود.

وقال التحالف في بيان، أن ضرباته الجديدة في صنعاء دمرت “ورشا للصواريخ الباليستية والمسيرات ومخازن تحت الأرض في معسكرات دار الرئاسة” جنوبي العاصمة.

وهزت انفجارات عنيفة أجواء صنعاء في غارات جديدة لمقالات التحالف العربي بقيادة السعودية، مساء الأربعاء، استهدفت مواقع وآليات لمليشيا الحوثي الانقلابية.

وأشار التحالف في بيانه إلى أن العملية استهدفت معسكرات دار الرئاسة، بمنطقة النهدين في مديرية السبعين.

وأضاف: “دمرنا ورشا للصواريخ الباليستية والمسيرات ومخازن تحت الأرض”.

وتابع: “المتورطون بالعمليات العدائية والقيادات الإرهابية أهداف عسكرية مشروعة”

وذكر البيان، أن العملية تتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية، مؤكداً أنه تم اتخاذ إجراءات وقائية لتجنيب المدنيين والأعيان المدنية الأضرار الجانبية

ولفت بيان التحالف، إلى الميليشيات الحوثية تعيد تأهيل استخدام المعسكرات والمواقع للتمويه في صنعاء.

وجاءت الغارات بعد ساعات من إعلان التحالف تنفيذه 17 استهدافاً ضد ميليشيا الحوثي في محافظتي مأرب والبيضاء خلال الـ24 ساعة الماضية.

وفي وقت سابق يوم الثلاثاء أكد التحالف، في بيان له، أن الاستهدافات دمرت 12 آلية عسكرية للحوثيين وألحقت بهم خسائر بشرية تجاوزت 110 عناصر من الميليشيا.

وفجر الثلاثاء كان التحالف أعلن تنفيذه ضربات جوية استهدفت مواقع سرية للصواريخ الباليستية في صنعاء، مؤكداً تدمير هدف كبير للصواريخ الباليستية بحي ذهبان.

وكشف التحالف عن أن مسؤولي المواقع السرية للميليشيا الحوثية في صنعاء اتخذوا المستشفيات والمنظمات والمدنيين دروعاً بشرية، موضحا اتخاذ الإجراءات الوقائية لتجنيب المدنيين والأعيان المدنية الأضرار الجانبية.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى