آخر الأخبار

رئيس الوزراء يناقش مع قيادة المنطقة العسكرية الرابعة الإجراءات المتخذة لرفع الجاهزية القتالية ضد مليشيا الحوثي

عدن- “الشارع”:

ترأس رئيس الوزراء معين عبدالملك، في العاصمة المؤقتة عدن، الاثنين، اجتماعاً لقيادة المنطقة العسكرية الرابعة التي يغطي مسرح عملياتها محافظات عدن، لحج، أبين، الضالع، تعز، في مؤشر على تصعيد محتمل ضد مليشيا الحوثي الانقلابية.

وناقش اللقاء، أوضاع الجبهات القتالية في مناطق التماس مع مليشيا الحوثي الانقلابية، وسير المعارك في الجبهات والاجراءات المتخذة لرفع الجاهزية والدعم المطلوب لتعزيز الأداء القتالي وتحقيق الاهداف المرسومة، حسبما ذكرت وكالة الأنباء اليمنية سبأ.

كما تطرق الاجتماع بحضور وزير الزراعة والثروة السمكية عضو اللجنة الوزارية المختصة بالإسناد والدعم العسكري والأمني، اللواء سالم السقطري، وقائد المنطقة العسكرية الرابعة اللواء فضل حسن، الى أوضاع منتسبي المنطقة، وعملية صرف المرتبات وضمان انتظامها.

إلى ذلك عقدت قيادة وزارة الدفاع بمحافظة مأرب برئاسة وزير الدفاع الفريق الركن، محمد علي المقدشي، اجتماعا للوقوف على المستجدات الميدانية وسير العمليات القتالية ضد مليشيا الحوثي على امتداد المسرح العملياتي.

وقال وزير الدفاع، أن اندفاعة مليشيات الحوثي قد وصلت إلى نهايتها، وان النصر سيتحقق بأيادي الأبطال الذين يكتبون تاريخ المجد والنضال ويقفون بشجاعة واستبسال في وجه المليشيا ويجرعونها الخسائر المستمرة.

وأكد الاجتماع، أن القوات المسلحة ثابتة في مواجهة مليشيا التمرد والإرهاب وماضية نحو تحقيق الأهداف الوطنية المنشودة واستعادة الدولة والتصدي لكل المؤامرات المتربصة بأمن اليمن والمنطقة.

كما عبر الاجتماع عن “الاعتزاز والفخر بالتفاف كل الاحرار من ابناء اليمن حول المشروع الجمهوري والثوابت والمرجعيات السبتمبرية والاكتوبرية، والوعي الوطني العالي بخطر المشروع الكهنوتي الذي يمثل تهديدا وجوديا لليمن وهويته واستقراره ومستقبله”.

وأطلع رئيس هيئة الاركان العامة الفريق الركن صغير بن عزيز، الاجتماع، بنتائج لقاءاته مع القيادة العليا ومع قيادة القوات المشتركة خلال زيارته الأخيرة للمملكة العربية السعودية ومشاركته في مؤتمر الأمن الإقليمي حوار المنامة في دورته السابعة عشرة، الذي انعقد في البحرين، ولقاءاته مع قادة الجيوش للدول الشقيقة والصديقة.

وثمنت قيادة وزارة الدفاع في اجتماعها “مواقف التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ومشاركة دولة الامارات العربية المتحدة الداعمة للشعب اليمني وقيادته وقواته المسلحة واسنادهم الفاعل للعمليات العسكرية للتصدي للعدو الإيراني ومليشياته والدفاع عن الامن القومي العربي وامن المصالح الحيوية العالمية والملاحة الدولية”.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى