رصيف

جراح مصري يعيد الأمل لطفلة يمنية بعد نجاحه بأخطر جراحات اعوجاج وتحدب العمود الفقري

“الشارع”- متابعات:

نجح جراح مصري، بإجراء عملية لأحد أخطر جراحات اعوجاج وتحدب العمود الفقري، لطفلة يمنية، في أحد مشافي العاصمة المصرية القاهرة.

وأشاد رواد السوشيل ميديا، بنجاح الدكتور هاني عبدالجواد، عبر مركز القاهرة الدولي لجراحة العمود الفقري في مكرم عبيد، مدينة نصر، القاهرة، بإعادة الأمل للطفلة اليمنية ماريا بعد عملية في العمود من أصعب العمليات، لتعود سليمة وتعيش حياتها بشكل اعتيادي.

وقال الدكتور هاني عبد الجواد في تغريدة له على حسابه في “تويتر” أرفقها بصورة للطفلة قبل وبعد العملبة: ماريا من اليمن، كانت مستحيلة بكل المقاييس وبقالي أسبوع نايم قايم أشوف صورها وأقول يا رب، ربنا أكرمنا النهار ده في العملية بتاعتها واتصورنا دلوقتي واحنا بنتمشي بعد 6 ساعات من هذه الجراحة الرهيبة، وماريا أصبحت إنسانة أخرى. والدها الصبح قالي يا دكتور فقط إعمل ما تستطيع لإنقاذها.

تعليقات مغردو اليمن انهالت على تغريدة الجراح المصري عبدالجواد، معبرين عن فرحتهم بنجاح العملية، وقدموا له جزيل الشكر، ووجهوا التحية لدولة مصر العربية الشقيقة، جيشاً وشعباً وقيادة وكوادر علمية ومهنية، وأشاروا إلى أن الشعب المصري أعز الشعوب على قلوب اليمنيين.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى