ترجمات

بريطانيا: استيلاء الحوثيين على السفينة “روابي” أدى إلى تصعيد مقلق في اليمن ولن يكون السلام مستداما دون مشاركة المرأة

عدن- “الشارع”- ترجمة غير رسمية:

دعت المملكة المتحدة جميع الأطراف اليمنية إلى حل مشكلة السفينة الإماراتية “روابي” التي اختطفها الحوثيون الأسبوع الفائت قبالة ميناء رأس عيسى غرب اليمن.

وقالت المندوبة البريطانية باربرا وودوارد، في كلمة لها خلال الجلسة التي عقدها مجلس الأمن الدولي، أمس الأربعاء، “أدى استيلاء الحوثيين في وقت سابق من هذا الشهر على سفينة ترفع العلم الإماراتي إلى تصعيد مقلق في وقت يحتاج فيه اليمنيون العاديون بشدة إلى الأطراف للتركيز على طريق السلام”.

وأضافت أن “المملكة المتحدة تدعو جميع الأطراف إلى حل المشكلة بسرعة واحترام حقوق المرور وحرية الملاحة في البحر”.

 وأوضحت أنه في الوقت الذي يحتاج اليمنيين إلى خفض التصعيد، إلا أن الأسابيع القليلة الماضية شهدت تصاعد للصراع لا سيما حول مأرب وشبوة والحديدة، كما ارتفعت وتيرة هجمات مليشيا الحوثي.

وتابعت بالقول “لا يزال الصراع يؤدي إلى تدهور الوضع الإنساني. إذ أصدر برنامج الأغذية العالمي تحذيراً جديداً من تفاقم انعدام الأمن الغذائي”. مطالبة بتسهيل وصول الرحلات الإنسانية إلى مطار صنعاء، وعدم التعرض لعمال الإغاثة الذين “يجب أن يكونوا قادرين على العمل دون تهديد بالاعتقال”.

وشددت المندوبة البريطانية على ضرورة بذل المجتمع الدولي قصارى جهده لمنع المعاناة والموت بلا داعٍ.

كما أشارت إلى أن الوضع الإنساني المتدهور، له تأثير غير متناسب على النساء. مؤكدة على ضرورة أن يعمل جميع أطراف النزاع والمجتمع الدولي من أجل حل طويل الأمد يدعم المساواة بين المرأة والرجل.

وقالت: “على المدى القريب، هناك حاجة ملحة لحماية النساء من العنف القائم على النوع الاجتماعي ومعالجة تدابير الحماية غير الكافية في العديد من المخيمات. مضيفة: “لن تكون المرأة آمنة أبدا ما لم يكن هناك توفير مناسب لمرافق منفصلة للجنسين، بما في ذلك المراحيض. كما لن يكون السلام مستداما بدون الإدماج الكامل للمرأة”.

وجددت دعم المملكة المتحدة، للجهود التي يبذلها المبعوث الأممي هانس غروندبرغ، ومساعيه “نحو حل مستدام طويل الأجل للصراع مع أولويات قصيرة الأجل ومتوسطة الأجل على طول الطريق”.

واستدركت “نحن نشاركك في الواقعية بشأن التحدي الذي ينتظرنا، ونرى قيمة كبيرة في نهجك الشامل الذي يتعامل مع مجموعة واسعة من اليمنيين. كما نتفق تماما معك حول أهمية وقيمة المشاركة الكاملة والمتساوية والهادفة للمرأة في مفاوضات وبناء السلام”.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى