آخر الأخبار

أبين.. تظاهرة حاشدة في زنجبار تشيد بانتصارات “العمالقة” وتطالب بنقل قوات “الإخوان” من شُقرة إلى الجبهات لمواجهة مليشيا الحوثي

زنجبار- “الشارع”:

شهدت مدينة زنجبار، مركز محافظة أبين،  اليوم الخميس،  تظاهرة حاشدة، أشادت بانتصارات قوات العمالقة في شبوة ضد مليشيا الحوثي الانقلابية. كما طالبت بسرعة استكمال تنفيذ اتفاق الرياض.

 وعبر المشاركون في المسيرة عن تأييدهم وتضامنهم مع جماهير حضرموت في “الهبة الثانية” لانتزاع ما سموه “حقها المشروع” من الثروات، وإدارتها من قبل أبناء المحافظة.

كما رفض المحتجون ما وصفوها بـ “سياسة الإفقار والتجويع “، والتدهور الحاصل للوضع الخدمي والمعيشي والإداري والأمني في المحافظة.

وطالب بيان صادر عن التظاهرة، دول التحالف العربي باستكمال التنفيذ الفوري لاتفاق الرياض حسب نصوصه، وسرعة تعيين محافظ ومدير أمن للمحافظة.

كما شدد البيان على الرفض القاطع لـ “بقاء المليشيات الإخوانية في شقرة والعرقوب وأي تواجد لقوى الإرهاب في مديريات المحافظة وضرورة نقلها إلى جبهات القتال لمواجهة العدو الحوثي”. وذلك في إشارة إلى القوات الموالية لحزب الإصلاح.

وأكد البيان، على أهمية اجتثاث الفساد والفاسدين وتصحيح وضع جميع مكاتب السلطة المحلية وانتشالها من وضعها المزري، وضرورة فرض الرقابة على أسعار المواد الأساسية والبترولية وغيرها، وتحسين وضع الخدمات في مختلف المجالات.

وإذ أشار البيان إلى ضرورة تنظيم النزوح الإنساني في المحافظة وايواء النازحين في مخيمات وإدارة شؤونهم وحصرهم بطريقة منظمة. طالب المنظمات الدولية وهيئات الإغاثة بالتوزيع العادل لمواد الاغاثة للمستحقين والابتعاد عن الهيمنة وتسييسها وتحويلها الى منافع سياسية لصالح أحزاب سياسية معروفة.

كما طالب السلطة المحلية ومكتب الثقافة والزراعة في المحافظة، بضرورة الحفاظ على الأماكن الأثرية والتاريخية ومنع العبث الحاصل فيها. تحديدا في منطقة القريات وغيرها من الاماكن الاثرية والتاريخية. وكذلك  الحفاظ على الرقعة الزراعية والقنوات المائية ومنع التوسع العمراني على حساب الرقعة الزراعية والعبث فيها.

وفي الجانب التعليمي، طالب المتظاهرون في بيانهم، السلطة المحلية ومكتب التربية والتعليم بوضع حد لـ “سياسة التجهيل وضرورة تصحيح حال المناهج والتشوهات في المفاهيم والمعلومات التي يتلقاها الطلاب”. وضرورة دعم ومساعدة الطلاب في جامعة أبين بتوفير وسائل مواصلات من وإلى الجامعة.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى