فنون وثقافة

رحيل مخرج المسلسل السوري الشهير “باب الحارة” بسام الملا

فرانس برس:

توفي المخرج السوري البارز بسام الملا في مدينة زحلة اللبنانية عن 66 عاماً بعد إخراجه وإشرافه على معظم أجزاء مسلسل البيئة الشامية الشهير “باب الحارة”. أمس السبت وفق ما أفاد مصدر في نقابة الفنانين السوريين وكالة فرانس برس.

ونعت نقابة الفنانين السورية الملا على صفحتها الرسمية على فيسبوك. قائلة: “فرع دمشق لنقابة الفنانين ينعي اليكم وفاة الزميل الفنان القدير بسام الملا”.

وقالت رئيسة فرع دمشق لنقابة الفنانين تماضر غانم، إن الملا توفي في مدينة زحلة بمنطقة البقاع شرق لبنان. “ويجري العمل على نقل جثمانه وتجهيز جنازته في دمشق”.

وأضافت “توفي بشكل طبيعي، وكان يُعاني من مرض السكري”.

وينحدر الملا من عائلة فنية، فهو ابن الفنان الراحل أدهم الملا، وشقيقاه المخرجان مؤمن وبشار.

وبدأ الملا مسيرته المهنية كمساعد مخرج، ثم في الإخراج والإشراف العام.

واشتُهر الملا بإخراج مسلسلات البيئة الشامية، أبرزها مسلسل باب الحارة في أجزائه الخمسة الأولى بين عامي 2006 و2010. ثم تولى الإشراف العام على المسلسل في أجزاء لاحقة.

وحقق “باب الحارة” الذي تدور أحداثه في إحدى حارات دمشق إبان الانتداب الفرنسي قبل نحو قرن من الزمن، نجاحا عربياً كاسحاً خصوصا في أجزائه الأولى. حتى استحال مرجعا في أعمال البيئة الشامية.

كما يطلق زملاء الملا عليه لقب “أستاذ مخرجي دراما البيئة الشامية”. بعد تحقيقه نجاحاً جماهيرياً واسعاً لمسلسلات قديمة، مثل أيام شامية، والخوالي، وليالي الصالحية.

وشكّلت وفاته صدمة لزملائه وأصدقائه في الوسط الفني. لا سيما أنه لم يكن يُعاني سوى من عوارض روتينية لمرض السكري.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى