منوعات

سيدة لبنانية تمشي في الشارع نصف عارية احتجاجاً على “مماطلة القضاء”

مونت كارلو الدولية:

ضجت وسائل التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام العربية بمقطع فيديو لسيدة لبنانية تمشي نصف عارية في الشارع، وتتعرض منذ ذلك الحين لموجة من السخط والانتقادات.

ويتعلق بالأمر بـ”رانيا” التي تم تصويرها وهي تتمشى في الشارع ونصفها السفلي عار تماماً، حيث قامت بهذه الخطوة احتجاجاً على القضاء اللبناني الذي لم يأخذ، بحسب روايتها، بلاغاتها ضد تهديدات طليقها وعائلته على محمل الجد.

قبض عناصر من الشرطة اللبنانية على رانيا واقتديت إلى المركز بـ”جرم التجول في الشارع العام دون ملابس سفلية”، قبل أن يتم تركها بناء على إشارة من القضاء وبعد تعهدها عدم تكرار هذا الفعل.

وفي لقاء تلفزيوني، أوضحت رانيا إن ما قامت به كان احتجاجاً على ضغوط من طليقها وعائلته، وردت على سؤال حول “منظرها المؤذي” في الشارع بالقول إنها هي من تمت أذيتها وإنها ما فعلته عن قصد يدل على قوتها.

يذكر تصرف رانيا بناشطات “فيمن” النسويات اللواتي يتخذن من العري في الفضاء العام وسيلة للاحتجاج ولفت النظر إلى قضايا يرونها عادلة. وفي كل مرة تظهر فيها ناشطات “فيمن” عاريات الصدر، يثرن حفيظة منتقديهن بالحجج نفسها من خدش الحياء العام ومخالفة الموروثات والمعتقدات.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى