آخر الأخبار

مقتل طفل وإصابة والديه بقذيفة حوثية استهدفت قرية سكنية جنوبي غرب مدينة تعز

تعزـ الشارع”:

قتل وأصيب 3 مدنيين من أسرة واحدة مساء اليوم الجمعة، جراء قصف مدفعي حوثي طال قرية سكنية جنوبي غرب مدينة تعز.

وقال مصدر محلي لـ “الشارع”، إن قذيفة مدفعية أطلقتها مليشيا الحوثي من أحد مواقع تمركزها في منطقة حذران، استهدفت منزلًا في قرية “السائلة” بمنطقة الضباب التابعة لمديرية جبل حبشي، وأودت بحياة طفل وإصابة والده ووالدته بجروح بليغة، أثناء ما كانوا أمام منزلهم.

وأوضح المصدر، أنه جرى إسعاف الضحايا إلى هيئة

سعاد أحمد في طوارئ مستشفى الثورة

مستشفى الثورة. غير أن الطفل محمود هاشم محمد علي في السابعة من عمره كان قد فارق الحياة.

وذكر المصدر، أن هاشم محمد علي (35 عامًا) وزوجته سعاد أحمد عبده علي (40 عامًا) ما زالا يتلقيان العلاج في المستشفى.

وأفاد “الشارع” مصدر طبي، أن إصابة الزوجة خطرة. فيما إصابة الزوج قال المصدر  إنها “أقل خطورة من إصابة زوجته”.

وتأتي هذه الجريمة بالتزامن مع التنازلات الأخيرة التي قدمها مجلس القيادة الرئاسي بشأن إعادة تسيير الرحلات الجوية من مطار صنعاء بجوازات صادرة من مناطق الحوثيين من أجل إنهاء معاناة المواطنين، استجابة للهدنة السارية منذ مطلع أبريل الفائت.

كما يطالب المجلس الرئاسي بتنفيذ كافة بنود الهدنة وعلى رأسها فتح منافذ مدينة تعز. وهو المطلب الذي تعتبره عددا من دول العالم والاقليم أنه يمثل أولوية لاستمرار الهدنة.

ودعت بريطانيا وفرنسا خلال اليومين الماضيين إلى إعادة تسيير رحلات مطار صنعاء وفتح منافذ تعز، استجابة للهدنة.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى