رصيف

وفاة أحد التوأم السيامي اليمني بعد فصلهما في السعودية

عدن ـ “الشارع”:

توفي أحد التوأم السيامي اليمني الملتصق بالرأس بعد يوم من عملية الفصل التي أجريت لهما في السعودية.

وقال الفريق الجراحي السعودي في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية واس، مساء أمس (الاثنين) إن أحد التوأم توفي في اليوم الثاني من عملية الفصل نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية وتوقف في القلب رغم تقديم كامل الرعاية الطبية اللازمة له من الفريق الطبي المعالج.

وأشار البيان إلى أن الفريق الجراحي كان قد واجه صعوبات وتحديات كبيرة في أثناء عملية فصل التوأم، مما جعل حالة أحدهما حرجة بعد العملية.

وأضاف، أن حالة التوأم الآخر مستقرة، وجميع مؤشراته الحيوية جيدة، ولا يزال تحت الرقابة في قسم العناية المركزة بمستشفى الملك عبدالله التخصصي للأطفال بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالرياض.

ويوم الأحد نجح أطباء سعوديون في فصل توأم يمني سيامي بعد عملية “معقّدة” استمرت 15 ساعة، على ما أفادت وكالة الأنباء السعودية “واس”.

وشارك 24 مختصاً من أطباء الأعصاب والتجميل والتخدير في عملية فصل الصبيين يوسف وياسين اللذين كانا متشاركين في الجيوب الوريدية الدماغية وأجزاء من الدماغ.

وحسب الفريق الجراحي، أجريت العملية على أربع مراحل: الأولى هي التخدير، والثانية التخطيط بالملاحة الجراحية، والثالثة فصل الجمجمة والدماغ، والرابعة الترميم وقفل الجمجمة.

وأوضح الفريق الجراحي، حينها أن العملية كانت معقدة، وواجهت التوأم ياسين بعض الصعوبات بسبب زيادة النزيف نتيجة الالتصاقات، والتي تم التعامل معها من قبل الفريق. كما جرى بعد العملية نقل التوأم إلى قسم العناية المركزة للأطفال، وما زالت حالت التوأم تخضع للعناية والرقابة المشددة، خصوصا الطفل ياسين الذي تعتبر حالته حرجة.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى