رصيف

انتحار شخص عقب إقدامه على قتل زوجته وابنته وإصابة والده في عمران

عدن- “الشارع”:

أقدم مواطن في محافظة عمران، على الانتحار رمياً بالرصاص، عقب إطلاقه النار على عائلته، ما أدى إلى مقتل زوجته وابنته وإصابة والده، في ظل تصاعد جرائم العنف الأسري، لا سيما في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي الانقلابية.

وقالت مصادر محلية، إن مسلحاً يدعى “يوسف عرار” (35 عاماً) من أهالي منطقة “السكيبات” التابعة لمديرية “قفلة عذر”، أطلق النار مساء أمس الخميس، من سلاح ألي (كلاشنكوف) على زوجته وابنته فقتلهما، وأصاب والده. ثم أطلق النار على نفسه ليسقط قتيلاً بجوار زوجته وابنته.

وأوضحت المصادر، أن والد الجاني ما يزال مصاباً ويرقد حالياً في العناية المركزة بأحد المستشفيات وحالته الصحية حرجة للغاية. وفق ما نقله موقع “المصدر أونلاين” الإخباري.

وأضافت المصادر، أن عرار كان يعاني من حالة نفسية نتيجة تردي وضعه المعيشي وانعدام مصادر الدخل لديه. حيث سبق أن شكى لجيرانه ضعف حالته المادية والفقر المدقع الذي حل به.

وتعد هذه الجريمة الخامسة في محافظة عمران، الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي، خلال أسبوع واحد فقط.

وقبل أيام كُشف عن مسلح ينتمي إلى مليشيا الحوثي، يقوم بقتل ضحاياه ويدفنهم في مزرعته بمحافظة عمران. وبلغ عدد ضحاياه خمسة أشخاص بينهم فتاة تبلغ من العمر 17 عاماً.

وتشهد العديد من المناطق الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي جرائم عنف أسري عادة ما تفضي إلى القتل. ومؤخرا شهدت محافظات عمران وإب وذمار حوادث متكررة في ظل فوضى أمنية واسعة وانتشار مخيف للجريمة في مناطق سيطرة الحوثيين.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى