رياضة

ليفربول ينهي موسمه في البريميرليج بفوز معنوي على وولفرهامبتون

كووورة:

حقق ليفربول فوزا معنويا على مضيفه وولفرهامبتون 3-1 مساء الأحد، لكنه فقد فرصة إحراز لقب الدوري الإنجليزي الممتاز.

وافتتح بيدرو نيتو التسجيل لوولفرهامبتون (3)، قبل أن يعادل ساديو ماني النتيجة لليفربول (24)، ثم سجل المصري محمد صلاح هدف التقدم (84)، قبل أن يؤمن أندي روبرتسون الفوز في الدقيقة (89).

ورفع ليفربول رصيده إلى 92 نقطة، متخلفا بفارق نقطة وراء البطل مانشستر سيتي، فيما بقي رصيد وولفرهامبتون 51 نقطة في المركز الثامن.

وفضل مدرب ليفربول يورجن كلوب، عدم المخاطرة بنجم دفاعه فيرجيل قان دايك في التشكيلة الأساسية، ليتلقى فريقه هدفا مبكرا في الدقيقة الثالثة، عندما تردد المدافع إبراهيما كوناتي في إبعاد كرة عالية، ليحصل عليها المهاجم المكسيكي راوول خيمينيز الذي أرسلها من الناحية اليمنى، إلى نيتو الذي أودعها الشباك دون رقابة.

حاول ليفربول الرد سريعا، فمرت رأسية جويل ماتيب بجانب مرمى وولفرهامبتون إثر عرضية من لويس دياز في الدقيقة السادسة، وانفرد الأخير بالمرمى في الدقيقة العاشرة، لكن الحارس جوزيه سا تصدى لمحاولته.

وكسر ظهير ليفربول أندي روبرتسون تكتل دفاع وولفرهامبتون بتمريرة ناحية دياز، الذي وجه كرة أمام المرمى لم تلق متابعا في الدقيقة 13، وبعدها بدقيقتين مرر لاعب وسط ليفربول نابي كيتا، الكرة إلى المهاجم ديوجو جوتا، الذي ارتدت محاولته من الدفاع.

وكاد وولفرهامبتون يسجل هدفا ثانيا، عندما أرسل روبن نيفيس كرة سريعة وطويلة إلى نيتو الذي شق طريقه في الناحية اليسرى، قبل أن يمرر أمام المرمى إلى لياندر ديندونكر الذي تابعها دون تركيز بجانب المرمى.

وتمكن ليفربول من تعديل النتيجة في الدقيقة 24، عندما مرر تياجو ألكانتارا كرة خلفية بمهارة فنية رفيعة، إلى ماني الذي انفرد بالحارس وسدد في الزاوية الضيقة.

وواصل ليفربول ضغطه، فأهدر الظهير الأيسر أندي روبرتسون فرصة في الدقيقة 28، عندما قابل عرضية قصيرة من القائد جوردان هندرسون، فوق المرمى.

وارتدت عرضية روبرتسون أمام تياجو الذي سدد بعيدا عن المرمى في الدقيقة 32، وتصدى الحارس سا لمحاولة ماني إثر عرضية من الظهير الأيمن ترينت ألكسندر أرنولد في الدقيقة 38.

وأنقذ حارس ليفربول أليسون بيكر مرماه من هدف محقق في الدقيقة 39، بعدما تصدى لمحاولة خطيرة من الكوري هوانج الذي دخل بدلا من الصاب نيتو.

ودخل جيمس ميلنر إلى تشكيلة ليفربول بدلا المصاب تياجو بين الشوطين، وألغى الحكم هدفا لماني في الدقيقة 50 لوجود حالة تسلل.

وارتدت محاولة جوتا من دفاع وولفرهامبتون في الدقيقة 53، وعزز ليفربول هجومه بإشراك محمد صلاح مكان جوتا.

وأطلق ألكسندر أرنولد تسديدة قوية تصدى لها الحارس البديل رودي ببراعة في الدقيقة 64، قبل أن ينطلق صلاح بهجمة مرتدة نحو مرمى وولفرهامبتون، لكن المهاجم المصري تردد في التعامل مع الكرة ليقطعها الدفاع في الدقيقة 68.

واقترب وولفرهامبتون من تسجيل هدف الفوز في الدقيقة 75، عندما شق خيمينيز طريقه في الناحية اليسرى، قبل أن يرسل كرة امام المرمى مرت من أمام الجميع.

وتمكن صلاح من إحراز هدف التقدم لصالح ليفربول في الدقيقة 84، بعدم متابعة من مسافة قصيرة لرأسية من زميله جويل ماتيب.

وأحرز ليفربول الهدف الثالث في الدقيقة 89، عندما انطلق روبرتسون من الناحية اليسرى، قبل أن يمرر إلى البديل روبرتو فيرمينو الذي أعادها بدوره إلى الظهير الأسكتلندي، فما كان من الأخيرة إلا أن يودعها الشباك.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى