آخر الأخبار

جولة جديدة للمبعوث الأمريكي من ستوكهولم إلى مسقط بهدف تعزيز الهدنة والدفع بعملية السلام في اليمن

عدن- “الشارع”:

يزور المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيم ليندركينغ، هذا الأسبوع العاصمة العُمانية مسقط، لعقد مباحثات مع مسؤولين عُمانيين ووفد مليشيا الحوثي بغرض تعزيز الهدنة. والدفع بعملية السلام في اليمن.

وقال بيان صادر عن مكتب المتحدث الرسمي باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس، نشر اليوم الجمعة على موقعها الرسمي، إن ليندركينغ، سيشارك غدا السبت، في المنتدى الدولي المنعقد في العاصمة السويدية ستوكهولم، حول تحديات وفرص السلام في اليمن.

وأوضح البيان، أن ليندركينغ، سيعقد في ستوكهولم، مباحثات حول الجهود الأممية والدولية الرامية لتحقيق وإحلال السلام في اليمن، مع مجموعة من اليمنيين المشاركين في منتدى اليمن الدولي. بما في ذلك أعضاء من اللجان المرتبطة بمجلس القيادة الرئاسي، وممثلين عن الفئات المهمشة، والنسوية. ومنظمات المجتمع المدني والمنظمات الإنسانية التي تقدم المساعدات للشعب اليمني.

كما سيبحث ليندركينغ، وفقا للبيان، مع المبعوث الأممي إلى اليمن هانس غروندبرغ، ومسؤولين أوروبيين وعاملين في المنظمات الأممية، سبل دعم جهود السلام. وتقديم المساعدات الإغاثية لليمنيين.

وعبر البيان عن دعم الولايات المتحدة لمساحات اللقاء البناءة التي تجمع بين اليمنيين للتشاور حول فرص تحقيق السلام. وإيجاد معالجات وحل دائم وإيقاف الحرب في اليمن.

وذكر، أن المبعوث الأمريكي، سيسافر بعد ذلك إلى مسقط، لبحث الجهود الحالية مع مسؤولين عُمانيين لتنفيذ وتعزيز الهدنة الجارية. والتعبير عن تقدير الولايات المتحدة للحكومة العُمانية. التي بذلت جهودا كبيرة لتمديدها.

وقال: إن ليندركينغ، “سيسلط الضوء خلال لقاءاته في عُمان، على الحاجة إلى وقف دائم لإطلاق النار. وعملية سلام دائمة وشاملة تنهي الحرب بشكل دائم في اليمن”.

كما لفت، إلى ضرورة، أن تلبي عملية السلام، دعوة المجتمع المدني للعدالة والمساءلة.

وأوضح، أن المبعوث الأمريكي، سيبحث أيضا، سبل دعم المانحين لتحقيق التعافي الاقتصادي في اليمن.

وأضاف: “هناك حاجة ملحة لأن يعمل المانحون معا الآن للمساعدة في استقرار الاقتصاد اليمني. وحشد المساعدة التي تظهر قيمة السلام”.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى