رصيف

اجتماع برئاسة الزوعري يبحث خطة مشتركة للحماية الاجتماعية لجميع الفئات المتضررة من الحرب

عدن- “الشارع”:

ترأس وزير الشؤون الاجتماعية والعمل محمد الزعوري، اليوم الاثنين، اجتماعا للجنة الاستشارية للحماية الاجتماعية، لبحث خطة مشتركة للحماية الاجتماعية.

وأكد الوزير الزعوري، على أهمية وضع إطار عام شامل يستوعب كافة الاحتياجات الإنسانية في جميع المجالات المشمولة ضمن خطة الحماية الاجتماعية.

كما شدد، على ضرورة بذل الجهود وتظافرها من قبل أعضاء اللجنة للخروج بخطة شاملة للحماية الاجتماعية تستوعب كافة المتغيرات، تحقيقا للأهداف العامة للجنة.

ولفت، إلى أهمية أن تتضمن الخطة آلية واضحة لتنسيق الجهود الحكومية والأممية ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص بهدف توظيف كافة الإمكانيات البشرية والمادية للوصول الى بناء استراتيجية موحدة وشاملة للحماية الاجتماعية تشمل كافة الفئات المتضررة من الحرب ونتائجها المدمرة.

كما نوه، إلى أهمية العمل بروح الفريق الواحد، والارتقاء بأداء اللجنة الاستشارية التي تمثل المرجعية الأساسية للحماية الاجتماعية في البلاد. معبرا عن شكره لمنظمة اليونيسف على دعمها المستمر وتوفير الإمكانيات اللازمة لتسيير اجتماعات اللجنة.

واستعرض الاجتماع، الذي يعد السادس للجنة، خطتي الحماية الاجتماعية المقدمة من وزارة الخدمة المدنية والتأمينات، عرضها نائب رئيس اللجنة مستشار وزارة الخدمة عبدالله باوزير.

كما قدمت المديرة التنفيذية لصندوق الرعاية الاجتماعية نجلاء الصياد، خطة الصندوق للرعاية الاجتماعية.

وناقش الاجتماع، الخطط المقدمة، وقدم أعضاء اللجنة الاستشارية عددا من الملاحظات بغرض إثرائها وتصويبها.

وخرج الاجتماع، وفقا لبلاغ وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، بعدد من القرارات والتوصيات المنظمة لعمل اللجنة الاستشارية للحماية الاجتماعية.

وتضم اللجنة في عضويتها عددا من ممثلي الوزارات والمؤسسات الحكومية والقطاع الخاص، بالإضافة إلى ممثلين لوكالات الأمم المتحدة الإغاثية والمنظمات الدولية العاملة في اليمن بينها منظمة اليونيسف، والأغذية العالمية.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى