أخبار

شبوة.. البدء بضخ 14 ألف برميل من النفط الخام في القطاع الخامس تمهيدا لإعادة الإنتاج

شبوة- “الشارع”:

بدأت الشركة اليمنية للاستثمارات النفطية والمعدنية، اليوم الثلاثاء، بعملية ضخ تجريبي عبر خط الأنبوب الجديد الذي يربط منشآت القطاعين الخامس والرابع في شبوة.

وقالت الشركة، إنها بدأت باختبار الأنبوب الجديد بعملية ضخ تجريبي بكمية مقدارها 14 ألف برميل من النفط الخام.

وأوضحت في بيان، نشرته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، أن عملية الضخ التجريبي تأتي في إطار جهود إعادة العمليات الإنتاجية في القطاع النفطي 5 في محافظة شبوة.

كما لفت البيان، إلى أن الشركة تمكنت من إفراغ الخزان الرئيسي في القطاع (والذي يحوي حوالي 28 ألف برميل من النفط الخام فقط)، وفحص أكبر قدر من الآبار الإنتاجية والخطوط الرابطة بينها.

وأضاف: أن “عملية تهيئة البيئة لإعادة الإنتاج صاحبها كثير من الإجراءات الفنية والأمنية التي تمت مسبقاً بالتنسيق المباشر والتعاون التام مع السلطات المحلية بمحافظة شبوة وبإشراف مباشر من وزارة النفط والمعادن”.

ونوه، إلى أن ما حدث من تسريب كان بسبب عمل تخريبي تكرر ويتكرر كثيراً أثناء عمل الشركة لسنوات عديدة وفي أماكن مختلفة وقد جرى إصلاح المقطع المتضرر بالأنبوب في حينه.

واستنكر البيان، ما جرى تداوله من معلومات مغلوطة وغير دقيقة في وسائل التواصل الاجتماعي، عن موضوع ضخ النفط من القطاع الخامس.

وقال: إن تلك المعلومات غير الدقيقة، تأتي بغرض إحباط وإجهاض عملية استعادة الإنتاج من هذا القطاع الحيوي.

وأهاب البيان، بجميع الإعلاميين ومستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي بتقصي الحقائق وتحري الدقة والتأكد من المعلومات من مصادرها الحقيقية، وعدم نشر معلومات غير دقيقة تسيء للآخرين.

كما أكد استعداد الشركة، للإجابة على أي استفسارات كانت ومن أي جهة تبحث عن الحقيقة بخصوص نشاط الشركة بشكل عام.

وعبر البيان عن تمسك الشركة بحقها القانوني في الدفاع عن كوادرها وإدارتها وقيادتها ضد كل من تسول له نفسه الإساءة للشركة.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى