أخبار

محافظ شبوة يتوعد برد حاسم على الهجوم الإرهابي ويوجه برفع الجاهزية

شبوة- “الشارع”:

توعد محافظ شبوة عوض بن الوزير العولقي، اليوم الأربعاء، برد حاسم على الهجوم الإرهابي، الذي وصفه بـ “الغادر”، على نقطة تمركز أمنية لقوات دفاع شبوة في منطقة خمر، عند المدخل الشرقي لمدينة عتق، مركز المحافظة.

وقال المكتب الإعلامي لمحافظ شبوة، في بيان، إن الهجوم الإرهابي أدى إلى مقتل خمسة جنود وإصابة سبعة آخرين.

وأوضح البيان، أن المحافظ ابن الوزير تفقد النقطة الأمنية المستهدفة برفقة  وجدي ناصر باعوم، قائد اللواء الثاني دفاع شبوة، واطلع على حيثيات الهجوم الإرهابي الّذي نفذته عناصر مجهولة، متعهدا بِملاحقة الإرهابيين والقبض عليهم وإحالتهم المحاكمة.

وقال محافظ شبوة، رئيس اللجنة الأمنية في المحافظة، إن “الأعمال الإرهابية الجبانة؛ لن تثني الأجهزة الأمنية عن القيام بمهامها في مكافحة الإرهاب، والتصدي للتطرف والعنف والإخلال بجهود تعزيز الأمن والاستقرار في المحافظة”.

وأضاف، أن “قيادة السلطة المحلية، لن تتوانى عن اهتماماتها وتعهداتها الخدمية في مختلف المكاتب التنفيذية عقب الهجوم الإرهابي المُتنافي مع القيم والمبادئ الإنسانية”.

كما أشاد بالتضحيات الجسورة التي حققتها قوات دفاع شبوة في مختلف المحاور الأمنية والعسكرية. على حد قوله.

وفيما وجه المحافظ ابن الوزير، الأجهزة الأمنية والعسكرية؛ إلى ضرورة رفع مستوى التأهب الأمني لتلافي تكرار حدوث مثل تلك الجرائم الإرهابية، وصد المخططات الرامية العابثة بأمن واستقرار المحافظة. دعا أبناء المحافظة إلى الوقوف صفا واحدا، للتصدي لكافة أشكال العنف والتطرف والإرهاب.

كما وجه بتقديم الرعاية الصحية اللازم للجرحى تخفيفا لمعاناتهم، وعبر عن بالغ مواساته وحزنه وصادق عزاءه إلى أسر وأقارب وذوي الجنود القتلى،  متمنيا الشفاء العاجل لجميع المُصابين.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى