سياسة

وزير الخارجية الإيراني يرحب بشأن تعزيز العلاقات مع الرياض والقاهرة

عدن- “الشارع”:

رحبت إيران، بالدعوة إلى تعزيز العلاقات الثنائية مع المملكة العربية السعودية، وجمهورية مصر العربية.

وقال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، خلال لقائه أمس الأحد، ممثلي لفصائل فلسطينية في دمشق، رداً على الرسالة التي نقلها رئيس الوزراء العراقي إلى إيران من الجانب السعودي ، إن إيران ترحب بعودة العلاقات مع السعودية. وفق ما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية “إرنا”.

وأضاف: “نرحب بإعادة فتح السفارات وبدء الحوارات السياسية”.

كما عبر الوزير الإيراني، ترحيب طهران بتعزيز وتوسيع العلاقات مع القاهرة. لافتا إلى أن ذلك يعود بالنفع على المنطقة والعالم الإسلامي.

وأشار، وفقا للوكالة الإيرانية، إلى رفض بلاده للحرب في اليمن. مضيفا: “نعتقد أن المشاكل يجب أن تحل بيد شعوب المنطقة”.

والأسبوع الماضي زار رئيس وزراء العراق مصطفى الكاظمي العاصمة الإيرانية طهران، وعقد مباحثات مع الرئيس الإيراني، بعد يوم من جلسة مماثلة في جدة السعودية، مع ولي عهد المملكة الأمير محمد بن سلمان، في مسعى لإحياء المحادثات بين السعودية وإيران، وتقريب وجهات النظر بينهما.

وقطعت إيران والسعودية العلاقات بينهما في 2016 وتدعم كل منهما حلفاء لها في حروب بالوكالة في أنحاء الشرق الأوسط من اليمن إلى سوريا وفي غيرهما من الدول.

وزادت حدة التوتر بين إيران والسعودية في 2019 بعد هجوم على منشآت نفطية سعودية قالت الرياض إن إيران مسؤولة عنه، وهو اتهام تنفيه طهران.

وعقدت 5 جولات من المحادثات بين مسؤولين إيرانيين وسعوديين في الأشهر الأخيرة في العراق الذي يشترك في حدود مع البلدين.

وفي ختام الجولة الخامسة من المفاوضات في أبريل الماضي، أعرب رئيس الوزراء العراقي حينها عن قناعته بأن “التفاهم بات قريباً” بين الرياض وطهران.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى