محليات

اختتام أنشطة المخيمات والمراكز الصيفية في مديريات الساحل الغربي بفعالية كرنفالية في المخا

عدن ـ “الشارع”:

توّجت المخيمات والمراكز الصيفية في مديريات الساحل الغربي ( المخا والوازعية وذوباب) التابعة لمحافظة تعز، اليوم، أنشطتها بفعالية مركزية كرنفالية شهدتها مدينة المخا الساحلية.

ورسم المشاركون لوحة كرنفالية وطنية من أمام ميناء المخا وصولًا إلى ساحة مدرسة الزهراء، حيث أُقيم حفل خطابي احتفاء بنجاح فعاليات المخيمات والمراكز الصيفية.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) عن أمين عام المكتب السياسي للمقاومة الوطنية عبدالوهاب العامر قوله:”إننا نشعر بسعادة بالغة وشباب اليمن يرسمون لوحة وطنية تجسد جيل الثورة والجمهورية والديمقراطية من المخا إلى الخوخة وحيس ومقبنة والتحيتا وذوباب والوازعية والدريهمي ومختلف مناطق اليمن”.

واضاف العامر مخاطباً الطلاب “لقد استطعتم أن تقدّموا خلال فترة المخيمات والمراكز الصيفية صورة مشرقة لشباب المستقبل المتسلح بالعلم والمعرفة والمجسِّد لقيم وأخلاق شعبنا اليمني العظيم وتطلعاته للحاق بركب التطور الحضاري، ومحوتم تلك الصورة القاتمة السواد لأولئك المخدوعين الذين سقطوا بأوكار مليشيا الإرهاب الحوثية وفكرها العنصري المتعصب”.

واشار إلى الفرق بين المخيمات الصيفية التي تنمي مهارات النشء والشباب بما ينفعهم في حياتهم، وبين المراكز الصيفية في مناطق سيطرة الحوثي والتي هي في حقيقتها معسكرات تسوق ضحاياها إلى محارق الموت في سبيل خرافة الولاية والمشروع الإيراني.

كما أشاد بجهود السلطات المحلية ورجال الأمن والمعلمين وكل من ساهم في إنجاح فعاليات المخيمات والمراكز الصيفية.

وأكد، أن عضو مجلس القيادة الرئاسي طارق محمد عبدالله صالح، يتابع باهتمام بالغ فعاليات وأنشطة المخيمات والمراكز الصيفية لحظة بلحظة، وقدم لها الدعم حرصًا منه على نجاحها وأن تحقق أهدافها بتنمية قدرات ومهارات النشء والشباب في مختلف المجالات.

من جهته، ثمن مدير عام مديرية المخا باسم الزريقي، جهود طارق صالح، الكبيرة والملموسة في مختلف المجالات..مهنئًا منتسبي المخيمات والمراكز الصيفية بهذا النجاح.

وفي السياق، أكد الطلاب المشاركون في المخيمات والمراكز الصيفية في كلمات أثناء الحفل، أن هذه المخيمات والمراكز شكلت نقطة تحول في حياتهم، وهيأت لهم الفرص لصقل مهاراتهم وتطوير إبداعاتهم، والاستفادة من أوقات الفراغ في تطوير إمكاناتهم.

كما أكدوا أن هذه المخيمات فتحت أمامهم الطريق نحو المستقبل الذي ينشده كل شباب اليمن. مؤكدين أنهم يشعرون بالألم لمواصلة مليشيا الحوثي الإرهابية فتح مقابر جديدة للشباب في مناطق سيطرتها بعد التغرير بهم وإرسالهم إلى حتفهم في جبهات القتال.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى