نافذة على الحرب

إصابة مدنيين اثنين برصاص قناص حوثي شرقي مدينة تعز

تعزـ “الشارع”:

أصيب مدنيان، اليوم الجمعة، برصاص قناص حوثي شرقي مدينة تعز المحاصرة من قبل المليشيا الحوثية للعام الثامن على التوالي.

وقالت مصادر محلية، إن قناصا يتبع مليشيا الحوثي يتمركز في معسكر الأمن المركزي، استهدف شابين أحدهما يدعى محمد مهدي عبدالله، في العشرينيات من عمره، والآخر أنور باشا ناجي (18 عاما)، في حي كلابة، شرقي المدينة.

وذكرت المصادر، أن محمد مهدي أصيب بطلقة نارية في رأسه. فيما رفيقه أنور الذي كان بالقرب منه أصيب بشظايا في الرأس والصدر. كما جرى إسعافهما إلى أحد المستشفيات لتلقي العلاج وحالة الأول حرجة.

وتأتي هذه الجريمة بعد يومين من جريمة مقتل مدني برصاص قناص حوثي في الحي ذاته.

وقتل مساء أمس الأول، اليوم الأول من إعلان تمديد الهدنة، المواطن عبدالله حسن سيف برصاصة قناص حوثي أثناء عودته إلى منزله في حي كلابة.

وتواصل مليشيا الحوثي الإرهابية استهداف المدنيين في محافظة تعز في تجاوز صارخ للهدنة. وسط مطالبات دولية وشعبية بإنهاء الحصار المفروض على مدينة تعز.

اظهر المزيد

مواد ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى