سياسة

الرئيس العليمي يبحث مع المبعوث الأمريكي ووزيرة خارجية السويد جهود إحلال السلام في اليمن

عدن- “الشارع”:

عقد رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي، مساء الأربعاء، في نيويورك، لقاءات منفصلة مع المبعوث الأمريكي إلى بلادنا تيموثي ليندركينغ، وزيرة خارجية مملكة السويد آن ليندي بحث خلالهما مستجدات الوضع وجهود إحلال السلام في اليمن.

وبحسب وكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، فإن العليمي ناقش خلال لقائه، ليندركينغ، مسار الهدنة الإنسانية، وفرص تجديدها في ظل خروقات المليشيات الحوثية المدعومة من النظام الايراني، وتنصلها عن كافة التزاماتها. خصوصا فيما يتعلق برفض فتح طرق تعز والمحافظات الاخرى، وعدم دفع رواتب الموظفين من عائدات موانئ الحديدة.

كما تطرق اللقاء إلى الإصلاحات الرئاسية والحكومية، والدعم الدولي المطلوب لتحسين الخدمات، والأوضاع المعيشية. وسبل مواجهة أزمة الغذاء المرتبطة بالمتغيرات العالمية.

وفي لقاء آخر، عقده الرئيس العليمي مع وزيرة خارجية مملكة السويد آن ليندي، والمبعوث السويدي الى اليمن بيتر سيمنبي، أشاد بدور مملكة السويد في حشد التمويلات الدولية لخطة الاستجابة الإنسانية، وإغاثة الشعب اليمني. إضافة إلى مساعيها في جهود إحلال السلام الشامل والعادل وفقا للمرجعيات المتفق عليها وطنيا واقليميا ودوليا.

أما الوزيرة السويدية، فأكدت دعم بلادها لمجلس القيادة الرئاسي والحكومة. كما أعربت عن تطلعها إلى تجديد الهدنة الانسانية، والبناء عليها في التوصل إلى اتفاق لوقف دائم وشامل لإطلاق النار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى